قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



بغداد: اعلن جنرال اميركي الاحد في بغداد ان درجة تطور الهجمات التي يشنها عناصر الميليشيات الشيعية تدل على انهم يحصلون على مساعدة اكبر من المجموعات الايرانية. وصرح الجنرال ريك لينش قائد القوات الاميركية في المحافظات الشيعية في وسط العراق للصحافيين ان quot;الهجمات بالصواريخ وقذائف الهاون التي يشنها متطرفون شيعة اصبحت اكثر فعالية. هذا يثبت بان المساعدة الايرانية لهذه المجموعات ازدادتquot;.

واضاف الجنرال الذي تنشط قواته في المناطق المتاخمة لايران quot;اننا نشهد زيادة في النفوذquot; الايراني. واضاف ان quot;كمية الاسلحة الايرانية الموجودة على الارض ازدادتquot; مشيرا ايضا الى زيادة عدد المتمردين الذين يتدربون في ايران. واوضح انه عثر على مخابىء اسلحة في هذه المناطق وعلى ذخائر مصنوعة في ايران. ونفت طهران بانها تدرب عناصر للقتال في العراق او بانها تمد الميليشيات بالاسلحة.

ويتهم الجيش الاميركي متطرفين شيعة باطلاق حوالى 600 صاروخ وقذيفة هاون على quot;المنطقة الخضراءquot; في وسط بغداد بين 23 اذار/مارس و12 نيسان/ابريل مشيرا الى انها من صنع ايراني. وقال الجنرال لينش الذي يتولى قيادة القوات الاميركية في محافظات بابل وواسط وكربلاء والنجف ان رجاله اعتقلوا اخيرا 25 متطرفا اقروا بانهم quot;تلقوا تدريبات في ايران او على ايدي مجموعات مرتبطة بهذا البلد في العراقquot;. واضاف ان عددا من جنوده ال146 قتلوا في هذه المناطق quot;بذخائر ايرانيةquot;.