قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: اخترع علماء مدينة يكاترينبورغ الروسية طائرة فريدة تجمع بين قدرات المنطاد والطائرة والمروحية والسفينة. وتستطيع هذه الطائرة التي أطلق مصمموها عليها اسم quot;بارسquot; أن تسير بسرعة 280 كيلومترا في الساعة على ارتفاع 4000 متر.

وأهم ميزة لهذه الطائرة أنها لا تحتاج إلى مطار، فهي تستطيع أن تنطلق أو تهبط من التربة والماء والثلج وحتى المستنقع.

ومهمة quot;بارسquot; نقل المسافرين والبضائع بتكلفة تنخفض عشر مرات عن تكلفة النقل بالطائرة وثماني مرات بالسيارة.

وقال الكسندر فيليمونوف، رئيس فريق مصممي quot;بارسquot;، في مؤتمر صحفي أن هذه الطائرة اجتازت كل الاختبارات الضرورية، وأنهم حصلوا على ترخيص رسمي لإطلاقها.

وقد أبدى الصينيون رغبتهم في شراء حق إنتاج هذه التقنية الفريدة، إلا أن مصممي quot;بارسquot; يريدون تصنيعها في روسيا.