قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الاسكندرية ـ كريم صلاح: امر جمال غباشي رئيس نيابة الدخيلة بحبس الثرية صاحبة السيارة الفارهة التي تركت خادمتها في سيارة صديقها حتي توفيت 4 أيام احتياطياً.
فوجئ جمال غباشي رئيس النيابة بالسيدة وشهرتها ناني تسلم نفسها في سراي النيابة.. وانكرت امامه بوجود اي علاقة مع المهندس "مجدي.ر" وقالت انه صديق ابنها الطالب بجامعة 6 اكتوبر.
اضافت انها يوم الحادث نزلت الي العجمي لشراء دواء لابنتها المريضة واتصلت بالمهندس ليبحث معها عنه ثم اكتشفا ان الخادمة التي كانت بصحبتهما مرهقة فقامت بانزالها من سيارتها امام سنترال البيطاش بمدخل شاطئ بيانكي ووضعتها في سيارة المهندس ثم توجها معا بسيارتها للبحث عن الدواء ثم تناولا الافطار معا في احدي قري الساحل الشمالي.
وبعد عودتها فوجئت بوجود ضباط المباحث والشرطة حول السيارة فاصابها الخوف ففرت بسيارتها وعلمت بعد ذلك بوفاة خادمتها بسيارة المهندس.
تمكن ضباط المباحث من تحديد شخصية الخادمة المتوفاة حيث تبين انها هالة احمد علي 12 سنة من شبراخيت وقد صرح جمال غباشي رئيس النيابة بتسليم جثتها الي اهلها.
طلبت النيابة استعجال تقرير الطب الشرعي حول اسباب وفاة الخادمة "هالة" وتكليف المباحث باجراء تحريات حول اقوال المتهمة في النيابة والتي جاءت مغايرة لاقوال صديقها المهندس الذي اعترف بانه تعرف عليها من الشاطئ وان علاقتهما توطدت معا ويوم الحادث قابلها في الموعد المحدد واجلس الخادمة في سيارته ثم توجها الي شاليه باحدي قري الساحل الشمالي لقضاء اوقات ممتعة.