قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: تتحدث مصادر سورية عن اقالة الدكتور مهدي دخل الله المدير العام لجريدة البعث الناطقة باسم الحزب الحاكم في سورية ورئيس تحريرها ، سبب مقال تعرض للتنظيم القومي لحزب البعث وانعكاس نظرية البعث حول الوحدة العربية انعكاساً تاماً على نظريته التنظيمية،وكان من رشح دخل الله لهذه المهمة هو عبد الله الأحمر الأمين العام المساعد لحزب البعث والرئيس الحالي للقيادة القومية ،اذ كان دخل الله مديرا لمكتبه قبل ان يصبح رئيسا لتحرير جريدة البعث ، بينما اكدت مصادر سورية اخرى ان اشاعة الاقالة تطارد رؤساء تحرير الصحف الرسمية كلما نشروا مقالا مثيرا للجدل بين الاوساط السورية مع انهم اولا وأخيرا ماهم الا موظفين لا يستطيعون ان يغايروا التوجه العام للسلطة وأنهم ان لم يأخذوا الضوء الاخضر لما استطاعوا نشر أي مقال اشكالي لأنهم يعرفون جيدا ان أية مساءلة ستكلفهم منصبهم وامتيازاتهم المتعددة .

وفي هذا الصدد قالت نشرة كلنا شركاء السورية ان افتتاحية دخل الله في جريدة البعث "ملحق حوار الصادر بتاريخ 2/8/ 2004" أثار ردود فعـل غـاضبـة كبيـرة جداً لدى القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي التي يرأسها عبد الله الأحمر حيث يتحدث نص الافتتاحية عن أهمية إيجاد وتبني حلول جريئة لمسألة التنظيم القومي لحزب البعث.
ورأت نشرة كلنا شركاء السورية التي يصدرها ايمن عبد النور أن الأفكار الواردة والجرأة في طرح الموضوع من قبل شخص يرأس تحرير الصحيفة الناطقة باسم الحزب وكان يدير لفترة زمنية طويلة مكتب الأمين العام المساعد و الرئيس الحالي للقيادة القومية جعلت الافتتاحية صعبة الهضم بالنسبة للكثيرين في القيادة القومية ،مما أدى بالبعض بأن يطالب بتعيين شخص آخر بدلاً منه .
وعادت النشرة الى كيفية وصول دخل الله لمنصبه الحالي حيث بدأت القصة عند تشكيل حكومة مصطفى ميرو الأولى 13بتاريخ /3/2000 وبدأ الحديث عنها كحكومة إصلاحية ،وطرح موضوع أهمية تطوير أداء الإعلام وأسهل طريقة لذلك هي تغيير المدراء العامين للمؤسسات الإعلامية ؟! وتابعت النشرة انه تم تعيين خلف الجراد كرئيس لتحرير صحيفة تشرين وكذلك تم تعيين محمود سلامة في صحيفة الثورة وتم تغيير مدير عام هيئة الإذاعة والتلفزيون ومدير التلفزيون صفوان غانم .
واضافت النشرة انه بما ان صحيفة البعث تابعة للقيادة القومية للحزب وليس لوزير الإعلام فقد عقدت القيادة القومية اجتماع لتعيين مدير جديد بدلاً من تركي صقر وقد رشح حينها الأمين العام للحزب بالوكالة عبد الله الأحمر مدير مكتبه والذي يكتب له خطاباته وكافة البيانات والأمور ذات الطابع الفكري والثقافي دخل الله ورشح نائب الرئيس السوري وعضو القيادة القومية عبد الحليم خدام ،عضو مجلس شعب سابق وعضو قيادة فرع حزب البعث لسنين طويلة الياس مراد ،وجرى نقاش مطول حتى تم الوصول إلى توليفة دخل الله مدير عام ورئيس تحرير ومراد نائب رئيس تحرير .
واكدت النشرة انه لابد أن تكلف القيادة القومية لحزب البعث بعض الأشخاص بالرد على الافتتاحية في الصحف المحلية ، متوقعة ان يتم طرح موضوع تغيير دخل الله وأن يكون هناك نقاش مهم لحسم الموضوع وان تطرح أسماء بديلة وفقاً للأهداف المطلوب تحقيقها فإذا كان المطلوب إنهاء الصحيفة فكرياً وجعلها تتداعى تمهيداً لتحويلها إلى مجلة كما كان مقرراً في خطة إعادة هيكلة الإعلام السوري فسيتم إنتقاء شخص أخلاقي ولكن ليس له بعد فكري أو ثقافي شخص مجهول وبعيد عن الوسط الإعلامي والثقافي ،أما إذا كان المطلوب المحافظة على الحوار وطرح تحقيقات جريئة والقيام بعمل إعلامي حقيقي فسيتم إنتقاء شخص قادر على القيام بهذه المهمة الصعبة في هذا الوقت .