قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



طهران: اعلنت الحائزة على جائزة نوبل للسلام المحامية الايرانية شيرين عبادي اليوم انه تم استدعاؤها من قبل القضاء الثوري "لتقديم بعض التفسيرات".وقالت عبادي "تلقيت امس الاربعاء في مكتبي استدعاء من النيابة الثورية".واضافت "في الاستدعاء تم فقط تحديد ان علي ان امثل امام النيابة خلال ثلاثة ايام لتقديم بعض التفسيرات وانه سيتم توقيفي في حال الرفض".

واضافت عبادي التي تنشط في مجال الدفاع عن حقوق النساء والاطفال "لا اعرف اسباب هذا الاستدعاء فكافة نشاطاتي في اطار القانون".

ولم تقرر عبادي بعد اذا كانت ستمتثل. وقالت "اذا قررت المثول امام القضاء سانتظر حتى اخر يوم، اي الاحد".
ومع الحرص على عدم الخوض في السياسة، وافقت عبادي على الدفاع عن عائلة الصحافية الايرانية الكندية زهرة كاظمي التي توفيت نتيجة نزيف في الدماغ في السجن بعد ضربة على الرأس.

كما وافقت على متابعة ملف الصحافي اكبر غانجي المسجون منذ 2000 وابراهيم يازدي رئيس حركة تحرير ايران الليبراية المعارضة المتهم بالسعي الى قلب الحكم و"الدعاية" المسيئة للنظام.

وقالت عبادي في ايلول/سبتمبر 2004، "اتلقى الكثير من الاتصالات ورسائل التهديد التي زادت في الفترة الاخيرة".