قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



بكين : ذكر شهود عيان اليوم ان عشرات الاشخاص الذين كانوا يريدون حضور تشييع الزعيم الصيني الراحل جاو زيانغ، المقرر السبت في بكين اعتقلوا في الايام الاخيرة. وقال هؤلاء الشهود ان الشرطة ضربت بعنف عدة اشخاص بينهم عدد من المسنين، وضعوا وردا ابيض على ستراتهم تعبيرا عن الحداد.
وذكرت المصادر نفسها ان معظم الذين اوقفوا افرج عنهم.
واعتقلت الشرطة الخميس الماضي بين ثمانين وتسعين شخصا كانوا يريدون التوجه الى المنزل الذي اقام فيه جاو زيانغ تحت مراقبة الشرطة اكثر من 15 عاما قبل وفاته في 17 كانون الثاني/يناير في المستشفى.
واعلنت الحكومة الصينية واسرة جاو ان مراسم تشييعه ستجرى صباح السبت في بكين.
واوضحت اسر جاو ان الامين العام السابق للحزب الشيوعي الصيني ورئيس الوزراء الاسبق سيدفن في مققبرة في غرب العاصمة.
وكان جاو الذي توفي عن 85 عاما اقيل من منصبه ووضع في الاقامة الجبرية حتى وفاته بعد ان زار الطلاب المضربين عن الطعام في ساحة تيان انمين في بكين في ايار/مايو 1989 .
وسحقت هذه الحركة المطالبة بالديموقراطية بعيد ذلك بعنف في الرابع من حزيران/يونيو 1989 .
وقد اعترضت اسرة جاو خلال الاسبوع الجاري على نبذة رسمية ستنشر بمناسبة تشييعه تشير الى "اخطاء فادحة" ارتكبها المسؤول السابق في 1989 بدعمه المتظاهرين.