قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

*ديفنبورت تحبط حلم موليك وديشيفي اول نصف نهائي لها

روديك يوقع لاحد المعجبين بعد النصر
ملبورن (استراليا): عبر الاميركي اندي روديك المصنف ثانيا بسهولة الى نصف نهائي بطولة استراليا المفتوحة في كرة المضرب، اولى البطولات الاربع الكبرى (غران شيليم)، بفوزه على الروسي نيكولاي دافيدنكو 6-3 و7-5 و4-1 ثم بالانسحاب بسبب مشكلة في التنفس اليوم الاربعاء على ملاعب ملبورن. وحافظ روديك على ثبات مستواه منذ بداية البطولة حتى الان وامتاز بارسالاته القوية فبلغ نصف النهائي في ملبورن للمرة الثانية في مسيرته، وكان خسر امام الالماني راينر شوتلر عام 2003. ويلتقي روديك في الدور المقبل مع الاسترالي ليتون هويت الثالث الذي تغلب على الارجنتيني دافيد نالبانديان في مباراة صعبة احتاج فيها الى 5 مجموعات وكاد يخرج من المنافسة 6-3 و6-2 و1-6 و3-6 و10-8. وكان هويت (23 عاما) كسر حاجز ثمن النهائي لاول مرة في مشاركاته الثماني وبات اول استرالي يبلغ ربع نهائي بطولة ملبورن منذ ان حقق ذلك باتريك رافتر عام 2001،، وعزز اليوم ببلوغه نصف النهائي آماله في ان يكون اول استرالي يحرز اللقب منذ مارك ادموندسون عام 1976. ولدى السيدات، اوقفت الاميركية ليندساي ديفنبورت المصنفة اولى مشوار الاسترالية اليسيا موليك العاشرة لكن بصعوبة بالغة بعد مباراة ماراتونية من ثلاث مجموعات من الوزن الثقيل 6-4 و4-6 و9-7. واحبطت الاميركية حلم منافستها بان تكون اول استرالية تحرز لقب البطولة الاسترالية منذ عام 1978 حين فازت به كريس اونيل. وشهدت المباراة تبادلا مثيرا للكرة من اللاعبتين اللتين تجيدان التحكم بالمجريات من الخط الخلفي للملعب عبر ضرباتهما القوية خصوصا من الاسترالية التي قدمت افضل مستوى في مسيرتها الاحترافية في هذه البطولة وتمكنت من اخراج الاميركية الاخرى فينوس وليامس الثامنة من الدور الرابع.

دفنبورت
وتبادلت اللاعبتان الفوز بالمجموعتين الاوليين، فحسمت ديفنبورت الاولى وموليك الثانية بنتيجة 6-4، وبلغت الاثارة ذروتها في المجموعة الحاسمة التي تقدمت فيها الاميركية 5-4 والارسال في حوزتها لكن منافستها لم تستسلم وادركت التعادل الذي استمر 6-6 و7-7 الى ان كسرت ديفنبورت ارسال موليك في وقت حرج جدا لتتقدم 8-7، وخيم شبح التعادل مجددا عندما تأخرت 15-40 على ارسالها قبل ان تتادرك الوضع وتنهي المجموعة 9-7 والمباراة في ساعتين و33 دقيقة. وقالت ديفنبورت "لا ادري كيف فعلت ذلك اذ اعتقدت ان المباراة ستفلت مني في المجموعة الحاسمة". وتأثر اداء ديفنبورت في هذه المباراة بنسبة نجاح ارسالها حيث حققت 14 ارسالا ساحقا لكنها ارتكبت في المقابل 11 خطأ مزدوجا 4 منها متتالية، وقالت في هذا الصدد "عانيت كثيرا في الارسال اليوم، ولو كان ارسالي افضل في هذه المباراة لكنت لعبت بثقة اكثر بكل تأكيد". من جهتها، قالت موليك التي كانت تأمل بان تتوج امام جمهورها "كان لدي فرصة للفوز بالمباراة"، مضيفة "انا ضمن المصنفات العشر الاوليات الان واعتقد باني ساحافظ على موقعي ولكن يجب ان استفيد من فرص تسنح لي في المستقبل كالتي حصلت عليها اليوم". وستكون محطة ديفنبورت اسهل نسبيا في نصف النهائي ضد الفرنسية ناتالي ديشي التاسعة عشرة التي تغلبت على السويسرية باتي شنايدر الثانية عشرة 5-7 و6-1 و7-5 في مباراة من ثلاث مجموعات ايضا استمرت ساعتين و33 دقيقة ايضا. وهي المرة الاولى التي تبلغ فيها ديشي نصف نهائي احدى بطولات الغران شيليم الاربع الكبرى. وفازت ديفنبورت على ديشي في المواجهات الخمس التي جمعت بينهما حتى الان، اخرها في الدور الثاني من دورة سيدني قبل انطلاق ملبورن مباشرة بنتيجة 6-3 و6-4. وتجمع مباراة نصف النهائي الثانية الروسية ماريا شارابوفا الرابعة والاميركية سيرينا وليامس السابعة.

وابدت ديشي وشنايدر انزعاجهما من قرار منظمي البطولة باقامة المباراة على ملعب "مارغريت ارينا" الفرعي وقالت الفرنسية "انا مستاءة فعلا لان ما حصل يحمل على الاعتقاد بان لا احد كان مهتما بهذه المباراة رغم انها في ربع نهائي بطولة غران شيليم". وتابعت "اعرف ان المباراة الثانية (بين ديفنبورت وموليك) تشكل متعة واثارة اكبر بالنسبة الى الاستراليين وللبطولة، لكن جدول المباريات لم يكن جيدا". في المقابل اكدت شنايدر "كنت افضل ان نلعب على ملعب رود لايفر، ونحن نلعب كرة المضرب من اجل اكتساب خبرة تمكننا من الظهور على الملعب الرئيسي". وعن المباراة، قالت شنايدر "كان التنافس قويا جدا، وللوهلة الاولى لم اصدق اني خسرت المباراة، لكني فخورة بما قدمته واريد ان اتابع الطربيق بنفس المستوى".