قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد- ذكرت الصحف العراقية الاثنين ان العراق ارسل فريقا طبيا جديدا الى الاردن للعمل مع الاطباء الاردنيين في احد المستشفيات لمعالجة جرحى الانتفاضة.
ونقلت الصحف العراقية عن وكيل وزارة الصحة العراقية زهير سعيد عبد السلام قوله ان "دفعة ثالثة عشرة من الفرق الطبية العراقية لمعالجة جرحى انتفاضة الاقصى توجهت اليوم الى عمان".
واضاف ان هذه الدفعة التي ارسلت تنفيذا لتوجيهات الرئيس العراقي صدام حسين "بدعم انتفاضة الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الصهيوني" تضم "اطباء متخصصين في الجراحة العامة والكسور والتخدير والتمريض سيقدمون خدماتهم في احد المستشفيات الاردنية".
وكان العراق ارسل اثنى عشرة فريقا طبيا اخرى متخصصة خلال الاشهر الماضية للعمل في المستشفيات الاردنية لمعالجة جرحى الانتفاضة.
واعلن وزير الصحة العراقي اوميد مدحت مبارك في تشرين الاول/اكتوبر من العام الماضي ان 12 الف طبيب و21 الفا من الكوادر الطبية المساعدة و1150 طبيب اسنان وخمسة الاف ممرضة اعلنوا تطوعهم لمساندة الفلسطينيين.
وكان العراق طلب رسميا من الامم المتحدة في كانون الثاني/ديسمبر الماضي الموافقة على تخصيص حصة من عائداته الناجمة عن بيع نفط في اطار اتفاق "النفط مقابل الغذاء" لتأمين احتياجات الشعب الفلسطيني.
يذكر ان بغداد التي تعارض عملية السلام في الشرق الاوسط بقوة، عبرت عن دعمها للانتفاضة الفلسطينية بعدة اشكال.
فقد ارسل العراق شحنات من المواد الغذائية والادوية الى الفلسطينيين بأمر من الرئيس العراقي الذي دعا الى "تقاسم الغذاء والدواء بين الشعبين العراقي والفلسطيني".
ودعت بغداد الى الجهاد لتحرير فلسطين واعلنت عن تعبئة اكثر من 6،6 ملايين متطوع للوقوف الى جانب الفلسطينيين ضد الوحدات الاسرائيلية تلبية لنداء وجهه الرئيس العراقي ايضا.