قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيقوسيا- بدأ الرئيس القبرصي غلافكوس كليريدس وزعيم القبارصة الاتراك رؤوف دنكطاش صباح اليوم الثلاثاء لقاء قمة هو الاول بينهما منذ اربع سنوات في المنطقة الفاصلة بين جنوب الجزيرة وشمالها.
&كان اول الواصلين مبعوث الامم المتحدة الخاص المكلف ملف قبرص الفارو دي سوتو الذي لم يرد على اسئلة الصحافيين بل عرض مفكرة صغيرة وقلما مؤكدا على دوره كمراقب. وتلاه كليريدس فدنكطاش اللذان دخلا الى المبنى حيث مقر الامم المتحدة ثم خرجا ليتصافحا امام الصحافيين.
&وكان المتحدث باسم الحكومة القبرصية ميخاليس بابابترو صرح لوكالة فرانس برس ان الطرف اليوناني مستعد للبحث، في حال موافقة الطرف الاخر، على "تسويات" قد تتناول الضمانات الامنية وتركيبة الهيئات الفدرالية المستقبلية وملف تبادل الاراضي.&وكان دنكطاش زعيم "جمهورية شمال قبرص التركية" التي اعلنت من جانب واحد عام 1983 ولا تعترف بها سوى انقرة، دعا كليريديس الى حوار "مباشر وصريح" حول مستقبل قبرص.
&يشار الى ان قبرص قسمت الى شطرين اثر اجتياح الجيش التركي ردا على انقلاب نفذه قبارصة يونانيون لضم الجزيرة الى اليونان.&ويعود اخر لقاء بين كليرديس ودنكطاش الى عام 1997 في سويسرا ولم يحزر تقدما يذكر.