قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
إيلاف: برغم أنها أعلنت عن خفض حاد في عدد الموظفين والعمال الا ان شركة شل العملاقة ستعمد إلى التخلص من أصول تبلغ قيمتها 7 مليارات دولار أميركي، كما تخطط لتوفير مليار إضافي خلال العامين المقبلين.
الشركة النفطية الانكلو-المانية العملاقة التي لديها مشاريع توسعية تبلغ قيمتها حوالي العشرين مليار دولار قالت ان عليها العمل بحذر والاستفادة من الدروس، في مراحل فشل عملياتها السابقة.
رئيس مجلس إدارة شل فيل واتس قال ان الأولوية الان الحصول على المليارات السبع من الدولارات على وجه السرعة عبر التخلص من الاصول والممتلكات. وفي حال الفشل فان الشركة التي تكافح اليوم قد تتعرض إلى البيع برمتها.
وقد سبق للشركة ان عمدت إلى توفير سيولة من خمسة مليارات دولار أميركي خلال العامين الماضيين، عبر بيع ممتلكاتها، ولكن واتس يقول ان الامر اصبح اصعب، "فلم يعد هناك ثمار من الفاكهة في المتناول القريب"
ولم يشأ واتس تقديم اية ارقام محددة حول الغاء الوظائف المزمع تنفيذه، الا انه وعد بان الحديث لن يدور حول تفيضات "شديدة القسوة" في التوظيفات.
وقد فقد اكثر من 4 الاف عامل وظائفهم العام 1998 و1999.
وبالرغم من هذه الصورة الا ان اسهم شل انهت تعاملات الاثنين على ارتفاع 8 نقاط، بفضل تصريحات النرويج حول خفض مستوى الانتاج، مما ادى إلى ارتفاع طفيف في أسعار النفط الخام واسهم الشركات النفطية.