قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
إيلاف- ضحى خالد: أمرت النيابة العامة بالإسكندرية في مصر، بإحالة جثة فريدة&(27 سنة) طبيبة التخدير.. الي الطب الشرعي لتشريحها لبيان سبب الوفاة.
كانت تحريات مباحث الإسكندرية قد كشفت عن مفاجآت في انتحار طبيبة التخدير بمستشفي الحضرة الجامعية حيث تبين ان الطبيبة تخرجت في كلية الطب عام 1998، وأنها التحقت كنائبة بقسم التخدير منذ شهرين فقط ولكنها كانت محدودة العلاقات وقليلة الكلام.
وفي ليلة الحادث كانت نوبتجية القسم وقامت بالفعل بإجراء تخدير لحالتين قبل إجراء العمليات لهما احدهما تخدير كلي والاخري تخدير نصفي في العاشرة والنصف مساء ومن بعدها لم تظهر بعد صعودها لسكن الاطباء وفي التاسعة والنصف صباحا قامت احدي الممرضات باستدعائها لتخدير احدي الحالات ولكنها لم تجب وتم اكتشاف جثتها داخل حجرتها.
كما تبين من تحريات المباحث أن الطبيبة المنتحرة حقنت نفسها بحقنة مرخية للعضلات حتي لا تقاوم ولم يتم تحديد نوع الحقنة بصورة فعلية بسبب وجود كمية كبيرة من الحقن المخدرة بجوارها من الانواع التي تستخدمها في العمليات والتي من الممكن ان تكون قد تسببت في وفاتها قبل خنقها لنفسها حيث قامت بربط ايشارب حول رقبتها ثم في ظهر السرير الحديد وقامت بإلقاء نفسها اسفل السرير لتظل رقبتها معلقة في ظهر السرير.
كما تبين انها كانت تعاني من حالة اكتئاب في الآونة الاخيرة بعد ان شرعت في عدة ارتباطات لم تكتمل.. وكان اخرها دكتور بكلية الزراعة التقي بها وقابل والدتها ثم لم يعد مرة اخري أسوة بمن قبله مما جعلها تكتئب بصورة ملحوظة.
كان اللواء فاروق عباس مدير امن الاسكندرية قد تلقي بلاغا من مدير مستشفي الحضرة الجامعي بالعثور علي جثة طبيبة بالمستشفي بسكن الاطباء. بتشكيل فريق بحث ومعاينة مكان الحادث وبيان سبب الوفاة.