قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
طرابلس- ارجيء اصدار الحكم في قضية طبيب وخمس ممرضات بلغار في ليبيا بتهمة نشر فيروس الايدز، الى 17 شباط/فبراير حسب ما افاد مصدر قضائي السبت.
وقال المصدر ان المحكمة اتخذت هذا القرار بغية "استكمال درس الملف" من دون اعطاء تفاصيل اخرى.
والحكم الذي كان مقررا صدوره في البداية في 22 ايلول/سبتمبر ارجيء مرة اولى الى& 22 كانون الاول/ديسمبر بطلب من الدفاع.& ويحاكم طبيب وخمس ممرضات بلغار بالاضافة الى طبيب فلسطيني كانوا يعملون في مستشفى الاطفال في بنغازي (شمال ليبيا) بتهمة "نقل فيروس الايدز عبر حقن 393 طفلا بمواد ملوثة توفي 23 منهم حتى الان" ويواجهون بذلك عقوبة الاعدام.
& وهم ملاحقون خصوصا بتهمة "القتل العمد لنسف الامن في ليبيا". وقد دفع المتهمون ببراءتهم خلال المحاكمة.& وقد توجه وزير الخارجية البلغاري سولومون باسي الى طرابلس ليحضر اعلان الحكم.& وكان سيف الاسلام نجل الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي اعرب في مقابلة نشرتها صحيفة "تشاسا 24" البلغارية عن "امله" في وقف محاكمة البلغار الستة المتهمين بنقل فيروس الايدز الى اطفال ليبيين.& وقال سيف الاسلام للصحيفة "اريد وآمل التخلي عن الجانب الجنائي في الاتهام وان لا تترجم المشكلة كعمل متعمد وانما كخطأ جاء بالصدفة".