قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
الكويت - ذكرت صحيفة "الراي العام" الكويتية ان شابا كويتيا قتل في كانون الاول/ديسمبر خلال مواجهات في منطقة تورا بورا في شرق افغانستان، بحسب احد افراد عائلته.
وتوفي محمد طه مال الله الفيلكاوي (24 عاما) الذي كان طالبا في كلية التكنولوجيا في 15 كانون الاول/ديسمبر متاثرا بجروح اصيب بها اثناء قتاله الى جانب طالبان بحسب الصحيفة.
والشاب الذي قاتل ايضا في كشمير والشيشان، عاد الى الكويت قبل الاعتداءات في 11 ايلول/سبتمبر في الولايات المتحدة ثم عاد وغادر في 15 من الشهر نفسه الى افغانستان، بحسب الصحيفة.
وهو الكويتي الثاني الذي قتل في افغانستان بعد هادي العنزي الضابط في التقاعد في وزارة الداخلية بحسب الصحيفة.
ومن جهة اخرى، شددت السلطات الكويتية حملتها على الجمعيات الخيرية في البلاد التى تجمع التبرعات والمساعدات دون ترخيص وذلك في اطار حملة مكافحة الارهاب، حسب ما افادت الصحيفة نفسها.
ونقلت الصحيفة عن وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل الشيخ دعيج الخليفة المالك الصباح ان "فريقا حكوميا مشكلا من وزارتي الشؤون والداخلية وبلدية الكويت يبدأ اليوم حملة لازالة اكشاك الجمعيات الخيرية المخالفة بعدما انقضت مهلة ازالتها".
&واضاف انه اصدر "تعليمات فورية بازالة ما بقى من اكشاك مخالفة لم تلتزم الجمعيات ازالتها". وفي نهاية تشرين الاول/اكتوبر، اعلنت الحكومة الكويتية تشكيل مجلس اعلى مكلف مراقبة نشاطات الجمعيات الخيرية وبعضها متهم بتمويل منظمات ارهابية.