قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


الكويت - ايلاف: يبدو ان حكومة "طالبان"وهي تنسحب من المدن الرئيسة الافغانية تحت وطاة الضربات الاميركية انها خلفت ورائها بعض الوثائق المهمة التي تكشف عن الجهات التي تمولها بالمساعدات.
مصادر سياسية اكدت لـ"ايلاف" ان الحكومة الكويتية تلقت تاكيدات من الادارة الاميركية عن وجود علاقة بين جمعية"احياء التراث الاسلامي"-الغطاء السياسي للتنظيم السلفي"- والمساعدات المالية التي تتلقاها"طالبان"واسرت المصادر ان فرع جمعية"احياء التراث الاسلامي" في باكستان هو الذي يشرف علي الاموال التي تدخل الي افغانستان واوضحت ان الفرع مسجل باسم شخص غير كويتي ويرجح انه جزائري الجنسية،واضافت المصادر ان فرع الجمعية في افغانستان يتسلم مساعداته من الفرع الرئيس في باكستان الذي انشئ ابان غزو الاتحاد السوفيتي مطلع الثمانينيات.
يذر ان فرعا"لجمعية احياء التراث الاسلامي" في اذربيجان داهمته السلطات الاذرية مطلع اكتوبر الماضي وعثرت على 650 الف دولار دخلت بشكل سري الى باكووكان الفرع مسجل باسم شخص جزائري الجنسية.
ونشرت الصحف الكويتية اليومان الولايات المتحدة طلبت رسميا من الكويت تجميد حسابات فرعين لجمعية احياء التراث في باكستان وافغانستان ومراقبةويلاتها اليهما راقبة دقيقة، واشارت الصحف الى ان هذا يعني النظر الى مصدر هذه لحسابات والعمل على تجميدها في البنوك الكويتية.