قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


صنعاء-من فتحي ابو النصر: تستقبل المكتبتان اليمنية والعربية عن مؤسسة العفيف الثقافية اليمنية -خلال الاسابيع القليلة القادمه- الطبعة الثانية من الموسوعة اليمنية. وتاتي الطبعة الجديدة من الموسوعة بعد اكثر من عشر سنوات على صدور طبعتها الاولى بصنعاء. وقال محمد النصيري من المؤسسة الناشرة: "ان الذين شاركوا في انجازها منذ العام 97 بلغوا اكثر من 150 من اهم المثقفين والباحثين والمتخصصين اليمنيين في شتى صنوف المعرفة". واكد لـ"ايلاف" ان هيئة تحرير الطبعة الثانية للموسوعة قد ركزت على تلافي اخطاء الطبعة الاولى وقال انها ستاتي اكثر تطويرا والماما وفي اربعة مجلدات وطبعتين يمنية وعربية لاول مرة. ويجري حاليا في العاصمة اللبنانية وضع اللمسات الاخيرة للموسوعة التي تطبع هناك وفق احدث التقنيات الطباعية. وتعد الموسوعة احد اهم المراجع لاي باحث في شؤون اليمن لثرائها وتنوعها وتبويبها المنهجي. وكان مثقفون يمنيون وعرب اعتبروها اهم عمل ثقافي مؤسسي انجز خلال العقدين الماضيين في اليمن.&
فتحي أبو النصر: شاعر وصحفي من اليمن