قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نفى الرئيس اللبناني الأسبق أمين الجميل الأربعاء اي "اتصالات" له مع إسرائيل مؤكدا ان التحقيق الذي فتح في هذا الصدد يندرج في "خانة التهويل" الذي يستهدف المعارضة المسيحية المناوئة لسوريا.
&واعلن الجميل في مؤتمر صحافي "طالعتنا مكاتب +الاخبارات+ المنسوبة الى قوى الامن الداخلي بمعلومات كثر اجترارها منذ سنة 1995 وهي تركز على زيارة تعزية مختلقة للسفارة الاسرائيلية في باريس، الى ما استجد عندها من مقابلات لصحف اسرائيلية".
&واضاف "ونحن اذ نسخر من هذه الافتراءات ومن التهويل بفتح الملفات كلما ضاقت حجة التصدي للقوى المعارضة، نأبى ان نقف موقف الدفاع عن خطنا الوطني في مواجهة العدو الاسرائيلي منذ ما قبل تسلم مقاليد الحكم وفيه وبعده".
&واعلن مدعي عام التمييز اللبناني عدنان عضوم الثلاثاء انه يحقق في معلومات حول قيام شخصيات ومجموعات من المعارضة المسيحية المناوئة لسوريا باقامة علاقات مع اسرائيل او القيام بحملة ضد الوجود السوري "والمناداة بالسيادة".
&وقال عضوم للصحافيين "وردت معلومات صحافية عن امين الجميل انه اجرى مقابلة مع صحيفة هارتس الاسرائيلية".
&من جهته اعلن دوري شمعون زعيم حزب الوطنيين الاحرار (المسيحي المحافظ) انه مستعد للمثول امام القضاء بلا خوف ولا خجل.
&وفي ما يتعلق بدوري شمعون ابن الرئيس الاسبق كميل شمعون قال عضوم ان هنالك معلومات عن انه يقوم "بالتحريض ضد السوريين".
&وقال "نريد التاكد من هذه المعلومات واذا تكونت لدينا الادلة الكافية سنجري تحقيقات، وسادعي في حال وجدت ادلة كافية".