قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

فيينا&- لم يستبعد زعيم اليمين المتطرف النمساوي يورغ هايدر ان المشاركة مجددا في ائتلاف مع المحافظين بزعامة المستشار النمساوي فولفغانغ شوسيل الذي حقق فوزا تاريخيا في انتخابات امس الاحد.
&وقال هايدر بعد الاعلان انه يفكر في الاستقالة من منصبه كحاكم ولاية كارينثيا (جنوب) "كل الاحتمالات مفتوحة (...) لكن يجب ان نتوصل الى ايجاد شكل آخر من التعاون".&وقد مني حزب اليمين المتطرف الذي يرئسه هايدر بهزيمة فادحة في الانتخابات التشريعية التي جرت امس الاحد وخسر حوالى ثلثي اصواته (2،10% مقابل 9،26% خلال الانتخابات الماضية في تشرين الاول/اكتوبر 1999).
&ويجمع المراقبون على اعتبار هايدر، الذي جعل من حزبه اقوى حزب يميني متطرف في اوروبا عام 1999، صانع القرار الفعلي في الحزب.&وشوسيل الذي فاز حزبه بنسبة 42% من الاصوات بحاجة الى شريك ائتلافي لتشكيل حكومة. وقد استبعد الحزبان الاخران، الاشتراكي الديموقراطي والخضر، حتى الان احتمال العمل معه.