قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس- ذكر التلفزيون الاسرائيلي العام ان الولايات المتحدة اقترحت على اسرائيل نشر صواريخ باتريوت من الجيل الجديد قادرة مبدئيا على اعتراض صواريخ يمتلكها العراق. واضاف التفزيون ليل الاثنين-الثلاثاء ان هذا الطراز الجديد من صواريخ "باتريوت" الذي صمم خصوصا لاعتراض صواريخ "سكود" في الجو، سينشر تحت اشراف عسكريين اميركيين في اسرائيل.
ونقل التلفزيون عن "مسؤولين كبار" قولهم ان اسرائيل سترفض على الارجح هذا العرض مشددة على ان الدولة العبرية تملك من خلال الصواريخ المضادة للصواريخ "حيتس" التي طورتها بمساعدة الولايات المتحدة، نظاما لمواجهة هجوم عراقي محتمل بالصواريخ. ويضاف الى ذلك ان المسؤولين الاسرائيليين يخشون ان يوفر وجود جنود اميركيين في اسرائيل حجة للرئيس العراقي صدام حسين لمهاجمة الدولة العبرية. وخلال حرب الخليج العام 1991 اطلق العراق 39 صاروخا من طراز "سكود" على اسرائيل. ونشر الجيش الاسرائيلي منذ آب/اغسطس بطاريات صواريخ من طراز "حيتس" شمال تل ابيب خصوصا تحسبا لهجوم اميركي محتمل على العراق.
وكان مصدر عسكري اسرائيلي افاد في السابع من تشرين الثاني/نوفمبر ان فريقا اسرائيليا-اميركيا اجرى تجربة ناجحة على احدث طراز لبطارية صواريخ باتريوت. ويفترض ان تحمي بطارية الصواريخ هذه محطمة ديمونا النووية الاسرائيلية في صحراء النقب (جنوب اسرائيل).
من جهة اخرى افاد ناطق باسم وزارة الدفاع الالمانية مساء الاثنين في برلين ان اسرائيل طلبت من المانيا تزويدها صواريخ باتريوت لمواجهة قصف عراقي محتمل في حال تعرض نظام صدام حسين لهجوم عسكري اميركي.
وقال المتحدث الالماني في بيان ان الحكومة الالمانية "تدرس هذا الطلب حاليا" مؤكدا بذلك معلومات تنشرها صحيفة دي فلت المحافظة في عددها الثلاثاء. ولم يصدر اي نفي او تأكيد لهذه المعلومات من مصدر رسمي اسرائيلي.