قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أوقفت البحرية الكويتية الخميس أربعة عراقيين في سفينة دخلت المياه الإقليمية الكويتية، وفق ما أعلن وزير الدفاع الكويتي الشيخ جابر المبارك الصباح.
& وقال الشيخ جابر في تصريح نقلته وكالة الأنباء الكويتية ان "البحرية الكويتية أوقفت فجر اليوم الخميس اربعة عراقيين كانوا على متن سفينة قاطرة عراقية دخلت المياه الإقليمية الكويتية".
& وحصلت عملية التوقيف بعد يومين على حادث جرى بين زورقين لخفر السواحل الكويتي وزورق عراقي في شمال الخليج.
& واعلنت الكويت ان الزورق العراقي اطلق النار على زورقي خفر السواحل، في حين نفى العراق الامر نفيا قاطعا.
& واضاف الشيخ جابر انه "طلب من الجهات المعنية بالجيش احالة هذه القضية (العراقيين الاربعة) الى وزارة الداخلية لتحديد هويتهم واتخاذ الاجراءات اللازمة بشأنهم".
& وادلى الوزير الكويتي بهذه التصريحات اثناء زيارة تفقدية لقاعدة محمد الاحمد التي& نقلت اليها السفينة القاطرة العراقية.
& وذكرت الوكالة ان الشيخ جابر زار العراقيين الاربعة مؤكدا انه اراد "الاطلاع على اوضاعهم".
& ونقلت الوكالة عن العراقيين اثناء حديثهم مع الشيخ جابر تأكيدهم على "المعاملة الانسانية التي تلقوها من جانب السلطات الكويتية".
& والثلاثاء اكدت وزارة الداخلية الكويتية ان "زورقا عراقيا فتح النار باتجاه دورية كويتية لخفر السواحل" على بعد 70 كلم شمال العاصمة الكويتية.
& وفي بغداد نفى ناطق باسم وزارة الخارجية "وقوع هذا الحادث".
& ونقلت صحيفة "الرأي العام" الكويتية عن مصادر امنية قولها ان عسكريا اميركيا واثنين من خفر السواحل الكويتيين اصيبوا بجروح.
& ومن جانبه اعترف البنتاغون بوجود جنود اميركيين على متن الزوارق الكويتية الراسية في مياه الخليج لكنه نفى تعرضها لنيران عراقية.
& وقال الناطق باسم بعثة الامم المتحدة للعراق والكويت (مونويك) ديلجيت باغا الاربعاء لوكالة فرانس برس "ليس بامكاننا تأكيد وقوع الحادث. لم نشاهد ولم نسمع شيئا".