قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ليون (فرنسا)- افاد مصدر حسن الاطلاع ان ستيفانو سافوراني (29 سنة) الذي قام بخطف طائرة ايطالية كانت تقوم برحلة بين بولونيا وباريس الاسبوع الماضي، انتحر شنقا في زنزانته ليل الجمعة السبت في سجن سان بول بمدينة ليون (وسط شرق).
واضاف المصدر ان احد الحراس عثر على ستيفانو سافوراني الذي كان وحيدا في زنزانته منذ وفاة رفيقه مساء الاربعاء، مشنوقا منتصف الليل. وقد شنق نفسه بحبل صنعه من اقسام فراشه.&واوضح المصدر ان خاطف الطائرة كان سجينا في وحدة للامراض النفسية حيث "كان يخضع لعناية خاصة" وانه "لم تكن له نزعة انتحارية".
ووجهت لستيفانو سافوراني تهمة "خطف طائرة والتهديد بالقتل" وقد طلب من اخصائي في الامراض النفسية ان يحدد اذا كان يمكن اعتبار الرجل مسؤولا قضائيا لدى وقوع الحادث.
وقد عثر على رفيق زنزانته (35 سنة) ميتا مساء الاربعاء في نفس الزنزانة من قسم الامراض النفسية حيث يسجن المعتقلون الذين يعانون من اختلال في الشخصية.