قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عشق آباد- وقعت تركمانستان وافغانستان وباكستان اليوم الجمعة اتفاقا تجري المفاوضات بشأنه منذ عشرين عاما حول مد انبوب للغاز سيسمح بتصدير الغاز من تركمانستان باتجاه المحيط الهندي وتحسين الوضع الاقتصادي في المنطقة كلها.
ووقع الاتفاق في عشق آباد الرئيس التركماني صابر مراد نيازوف ونظيره الافغاني حميد كرزاي ورئيس وزراء باكستان ظفر الله جمالي.
وكانت النزاعات في المنطقة ادت الى عرقلة المفاوضات حول المشروع المتعلق بمد انبوب بطول 1500 كيلومتر وتقدر كلفة انشائه بملياري دولار.&وقال نيازوف للصحافيين بعد توقيع الاتفاق "نحن سعداء بتوقيع هذا الاتفاق المهم لانه يشكل خطوة كبيرة على طريق تحقيق هذا المشروع".
واوضح رئيس تركمانستان ان البنك الآسيوي للتنمية سيسلم في تموز/يوليو 2003 الدراسة التي اعدها حول الجدوى الاقتصادية للمشروع قبل ان تقوم شركات دولية بتشكيل كونسورسيوم لتطوير المشروع.
واضاف نيازوف ان شركة تركية "شاليك هولدينغ" اعلنت عن استعدادها للمشاركة في انشاء انبوب الغاز الذي يفترض ان يربط حقل دولت اباد (جنوب شرق تركمانستان) بالمرافئ الباكستانية على المحيط الهندي عن طريق جبال افغانستان.
وكان يفترض ان تقوم الشركة الاميركية "يونوكال" بانشاء الانبوب. لكن عمليات القصف التي قررت ادارة الرئيس السابق بيل كلينتون شنها على معسكرات التدريب التابعة لتنظيم القاعدة في افغانستان في 1998 ردا على اعتداءين استهدفا السفارتين الاميركيتين في نيروبي ودار السلام اوقفت المشروع.
ومع سقوط حركة طالبان العام الماضي، تحركت المفاوضات مجددا مع المسؤولين في المنطقة.&وسيسمح هذا المشروع لتركمانستان التي تحتل المرتبة الرابعة في العالم في احتياطات الغاز لديها، بتصدير الغاز بدون المرور بروسيا.
وسيؤدي انبوب الغاز الذي تبلغ قدرته 20 مليار متر مكعب الى تحسين الوضع الاقتصادي في المنطقة برمتها.&وقال الخبراء ان هذا المشروع سيسمح بتوسيع امكانيات تصدير الغاز الى السوق العالمية ويدر ملايين الدولارات من الرسوم على اقتصاد افغانستان المدمر.&لكن الخبراء يرون ان هذا المشروع لا مستقبل له ما لم يشمل الهند ايضا اكبر خصم لباكستان.
ودعت الدول الثلاث الموقعة للاتفاق اليوم الهند الى المشاركة في المشروع. وقال نيازوف "نأمل ان تنضم السلطات الهندية الى هذا الاتفاق وان تساهم اربع دول في المراحل المقبلة منه".&واضافوا "سنسعى الى تحقيق ذلك بكل جهودنا".
وقالت نشرة "انترناشيونال اويل ديلي" ان السلطات الباكستانية والتركمانية والافغانية تجري مفاوضات خصوصا مع البنك الآسيوي للتنمية بشأن تمديد محتمل لانبوب الغاز حتى الهند.&ويفترض ان يستمر بناء الانبوب اربعة اعوام لكن عددا كبيرا من الخبراء يعتبرون هذه المهلة غير واقعية نظرا لغياب الاستقرار في هذه المنطقة.