قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&

للشاعرة الأمريكية: مارى أوليفر
ترجمة: د. محمد عبدالحليم غنيم

1 – الأوز البرى&
لست مضطراً لأن تكون صالحاً&
لست مضطراً لأن تمشى على ركبتيك&
لمئات الأميال فى الصحراء، نادماً&
كل ما عليك أن تدع الحيوان الضعيف فى داخلك&
يحب ما يحبه.&
حدثنى عن اليأس، يأسك أنت، و سأحدثك عن يأسى&
و فى غصون ذلك يمضى العالم&
فى غصون ذلك الشمس و حصوات المطر الشفافة&
تتنقل عبر المناظر الطبيعية&
فوق البرارى و الأشجار العتيقة،
الجبال و الأنهار.
فى غصون ذلك يرتفع الأوز البرى عالياً&
فى الهواء الأزرق النظيف&
عائداً إلى الوطن من جديد&
أياً من كنت، و مهما كنت وحيداً&
سيقدم العالم نفسه لخيالك&
يدعوك مثل الأوز البرى، بصوت أجش و مثير&
مرات و مرات معلناً عن مكانك&
بين عشيرة المخلوقات.

2 – ليلة أمس تحدث إلى المطر&
ليلة أمس&
تحدث إلى&
المطر&
ببطء قائلاً&
ما أبهج&
السقوط&
من سحابة رشيقة&
كى أسعد مرة أخرى&
فى طريق جديدة&
على الأرض&
ذلك ما قاله&
و هو يسقط&
تفوح منه رائحة الحديد&
ثم تلاشى&
مثل حلم من المحيط&
عبر فروع الأشجار&
و العشب تحته&
و إذا ما انتهى&
صفت السماء&
كنت أقف&
تحت شجرة&
و كانت الشجرة هى الشجرة&
بأوراق سعيدة&
و كنت أنا نفسى&
و كانت هناك النجوم فى السماء&
التى كانت هى أيضاً نفسها&
فى اللحظة&
فى تلك اللحظة&
يدى اليمنى&
كانت تمسك باليد اليسرى&
و اللتان كانتا تمسكان بالشجرة&
التى كانت ممتلئة بالنجوم&
و المطر الخفيف –&
تخيل ! تخيل !&
الرحلات الطويلة الرائعة&
مازالت لنا.
&
مارى أوليفر : شاعرة أمريكية أصيلة ولدت فى العاشر من سبتمبر عام 1935 فى كيلنفلاند بولاية أوهايو صدر ديوانها الأول عام 1963 تحت عنوان " لا رحلة و قصائد و أخرى " و منذ ذلك الحين برز اسمها بقوة &فى ديوان الشعر الأمريكى فحصلت على عدة جوائز قيمة، أبرزها جائزة بوليتزر عام 1984 عن ديوانها " البدائية الأمريكية " و تكتب مارى أوليفر أشعارها بطريقة بسيطة و مباشرة، و ترسم كثير من قصائدها العلاقة الوثيقة بالطبيعة، و لعل القصيدتين المترجمتين هنا " الأوز البرى " و " ليلة أمس تحدث إلى المطر " خبر مثال، إلا أنها لم تتوقف عند مجرد التغنى بالطبيعة حيث تطرقت بعد ذلك فى أشعارها إلى المعاناة الشخصية و التاريخية و التأمل فى الحياة و الكون، تعيش مارى أوليفر الآن مع شريك حياتها المصور المعروف مولى مالون كوك فى بيرو فينستاون بولاية ماساشوستس حيث المناظر الطبيعية الخلابة التى كان لها أبرز الآثر فى أشعارها بصفة عامة.&
&