: آخر تحديث

شوقي مسلماني: دبيبُ النمل


ـ  
(لغة)  
أسمعُ لأراك 
أرى لأسمعَك. 

(زهرة الطريق)  
إمتحانٌ 
يُكسِّر صخوراً  
فوق صخورِ امتحانٍ أكبر 
سترفض 
إذا أنتَ حيّ 
أن تعيشَ في الموت 
لِمَن 
إذا أنتَ ميْت  
زهرةُ الطريق؟.  

(ديكُ الرأس)  
مِنْ أينَ تبدأ 
مِنْ حافّةٍ في الرأس  
مِنْ فوّهةِ بركانِ الرأس 
أم مِنْ مكْرِ الرأس  
أو مِنْ كراماتٍ للرأس؟  

مِنْ شظيّة 
وفي الرأس 
مَن يستأصل بدأب 
زهرةَ الحياة؟  

في الرأس ثعلب 
في الرأس أخرق 
الخواءُ وصداه 
نصفُ الرأس 
ما خلفَ ظهرِ الرأس 
وديكُ الرأس  

تبدأ 
ممّا في الرأس 
يختبئ ذعراً 
مِنْ كثيرِ ما يكون؟ 
مِنْ بكاء 
أم ممّا يتردّد 
في أن يكون وجهاً 
أو ممّا في الرأس 
مِنْ أوبئة 
وكأسٍ 
م ح طّ م؟  

أمامكَ 
كاتمُ صوت 
ومَنْ يفتخر 
أنّه بلا صوت 
ومَنْ لا ينتبه 
أنّه بلا صوت 
ومَنْ يصلّي 
لكي لا يكون 
له صوت 
ومَنْ يزمجر 
إذا رأى صوتاً 
سيعدمه عمرَه إمّا شنقاً 
إمّا صلباً وإمّا حرقاً  

وفي الطريق 
تبتسمُ عيونٌ وقحة 
تلدغ، تتثاءب وتنام. 

(المكان)  
قطار 
في الرأس. 

(كثيراً)  
هذه الإصابة 
من جهات كثيرة 
قطارُ الإنتظار 
لا أوّل ولا آخر 
الغدُ 
يعبر على قدْرِ العقل 
وعيونٌ كثيراً 
تغادر.      

(صدى)  
لا مكان 
لمَنْ لا رأسَ فيه. 

(جيمس داروين)  
والسفينةُ تبحرُ واثقةً 
وهو يرى إلى جُزُر المحيط 
  
خَطَّ في دفتر 
من سجلِّ الحياةِ الأكبر 
ما لم يُخطّ 
 
إنّك تتغيّر 
أيّها العالَم الثابت 
والثابتُ 
هو أنَّ التغيُّرَ 
ثابت 
 
ساقٌ _ جذعٌ 
أفنانٌ، أزهارٌ، ثمارٌ 
 
خمس سنوات 
لكي يكون مزيد مِنَ الملح 
على جُرحٍ متخثِّر  
متمعِّناً 
بالأجنحة وبالزواحف  
 
يخطّ في دفتر 
منْ سجلِّ الحياةِ الأكبر 
تفاصيلَ التولُّدِ الذاتي _ 
النشوءِ والتطوّر 
 
وفي الأسابيع الأخيرة 
مِنَ الرحلة 
على متن سفينة "بيغل" 
ذاتها التي تمخر عُبابَ الفضاء 
انهمرَ ضوءُ نظرةٍ جديدةٍ 
كريمةٍ.. تنقضُ. 

(شجاعة) 
أن أرى بعينٍ مكسورة  
هاتِ الزجاجةَ 
ليكونَ دورانٌ آخر  
النظامُ 
أن تكونَ شظايا  
القصرُ 
من تلك الأزقّة الفقيرة   
المكسورُ 
في زاوية  
وأسمعُ نبضَ الصخور: 
الرجلُ الشجاع امرأةٌ شجاعة. 

(دبيبُ النمل) 
هناك 
حيثُ الطبولُ الخامدة 
أناسٌ يسترقونَ السمعَ 
إلى دبيبِ النمل. 
[email protected] 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.