قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لوس انجليس: غيّب الموت السينمائي والناشط البيئي جيمس ردفورد، نجل الممثل الكبير روبرت ردفورد، إذ توفي عن 58 عاماً بعد صراع مع السرطان، وفق ما أفاد قريبون منه الثلاثاء.

وقالت الملحقة الإعلامية لدى روبرت ردفورد سيندي برغر لوكالة فرانس برس إن الممثل البالغ الرابعة والثمانين "في حداد مع عائلته في هذه الأوقات الصعبة ويتمنى احترام خصوصيته".

وتوفي جيمس ردفورد الجمعة الفائت في منزل بكاليفورنيا، على ما أفادت زوجته كيلي ردفورد عبر "تويتر"، في منشور أرفقته بصور عائلية عدة.

وكتبت "قلبنا محطّم. لقد عاش حياةً جميلة وناشطة وكان الجميع يحبه. إن غيابه مؤسف جداً".

وكان ردفورد يعاني سرطان القنوات الصفراوية في الكبد، وقد تم تشخيص إصابته في تشرين الثاني/نوفمبر 2019.

وكان ردفورد الابن ناشطاً متحمساً لقضيتي البيئة والصحة، وتمحورت أفلامه على هذين الموضوعين. قد أسس مع والده عام 2005 "مركز ردفورد"، وهو منظمة غير حكومية تسعى إلى تشجيع الأفلام التي تتناول البيئة والتغيّر المناخي وتوفير التمويل لها.