قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


اقتصادي سعودي : ثبات أنشطة المصارف ينذر بتدهور أرباحها



قبول الهاجري من الرياض

أوضح الخبير المالي نبيل المبارك لـquot;إيلافquot; أن تراجع أرباح بعض البنوك السعودية لا يعني عدم تحقيقها لأرباح، لكن ما يحدث من هبوط في سوق المال سوف يدفع عدد من البنوك إلى التراجع في أرباحها، وهو ما سيكون جلياً في أرباح الربع الأول من عام 2007م وما بعده من أرباع. وأضاف المبارك إلى أن أسباب تراجع أرباح البنوك هي الحدود التي وضعتها مؤسسة النقد السعودي على عمليات الإقراض، وتشبع المواطنين بالقروض نتيجة الدخول في سوق الأسهم. وبين المبارك بأن على البنوك البحث عن منتجات جديدة تعزز من مكانتها المالية وأرباحها، وذكر على سبيل المثال العمل في مجال quot;الرهن العقاريquot; والذي ينتظر صدروه قريباً.

وقد رجح مراقبون ماليون أن تتراجع أرباح المصارف السعودية في الربع الرابع للعام 2006 مقارنة بنفس الفترة من العام 2005م أو مقارنة بأرباح الربع الثالث من عام2006م. وأرجع المراقبون أسباب التراجع إلى ما تمر به سوق الأسهم في السعودية من هبوط مستمر منذ عدة أشهر.الأمر الذي يدفع المصارف إلى ضرورة البحث عن مصادر آخري للأرباح.


وكان البنك السعودي الأمريكي (سامبا) قد أعلن أمس الأحد عن تحقيقه لأعلى صافي أرباح في تاريخه قدرت بنحو 5,2 مليار ريال عن عام 2006 مقابل 4 مليارات في عام 2005 وبنسبة نمو بلغت 30% غير معلناً عن التراجع الذي حققه في الربع الرابع والذي قدرته مصادر خاصة تحدث لـquot;إيلافquot; بنحو 35% عن أرباح الربع الثالث. وعللت مصادر لـ quot;إيلافquot; أسباب التراجع إلى انخفاض أداء الأعمال التشغيلية والعمولات العائدة للتداول في سوق الأسهم كذلك لعوائد إدارة الصناديق التي يديرها البنك.