قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


لندن: سجّل مؤشر quot;فاينانشال تايمزquot; لأسهم أكبر 100 شركة في بورصة لندن ارتفاعاً ملحوظاً اليوم في أول جلسة تداول في 2009.

وارتفع المؤشّر القياسي في بورصة لندن في التعاملات المبكرة حوالي 12.97 نقطة، أو ما نسبته 0.3 %، ليصل إلى4447.14 نقطة، حيث كان من المتوقّع أن يبقى حجم التداول منخفضاً بعد عطلة العام الجديد.

وذكر محلّلون أن أسهم المصارف كانت من بين أوائل الأسهم التي حققت ارتفاعاً في أسعارها، حيث قفز سعر سهم مصرف quot;رويال بنك اوف سكوتلندquot; بنسبة 3.9 %، فيما ارتفع سهم مصرف quot;اتش اس بي سيquot; بنسبة 2.3 %.

كما ارتفعت أسهم قطاع التعدين، حيث قفزت قيمة أسهم quot;فنداتا ريسورسزquot; بنسبة 5.7 %، وquot;كازاخميزquot; بنسبة 3.3 %.

وفي الوقت نفسه، انخفض سعر النفط الخام إلى أقل من 42 دولاراً للبرميل في سوق نيويورك مستمراً في أسوأ انخفاض سنوي، وسط مخاوف من تأثير الانكماش الاقتصادي العالمي على الطلب على الوقود.

وأضاف المحللون أن سعر النفط انخفض بنسبة 54 % في عام 2008، وهو أول انخفاض سنوي منذ عام 2001 وأكبر انخفاض له منذ بدء تداول العقود الآجلة في عام 1983.

وارتفع سعر النفط الخفيف تسليم شهر فبراير المقبل بمقدار 3.10 دولار أو 7 %، ليصل إلى 41.50 دولار للبرميل، بعد ساعات من التعاملات الالكترونية في بورصة نيويورك التجارية.

أما نفط بريطانيا الخام المرجعي لبحر الشمال quot;برنتquot; فقد انخفض لشهر فبراير 3.38 دولار أو ما نسبته 7.4 %، ليصل الى 42.21 دولار للبرميل للعقود الآجلة في سوق لندن.