قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: قالت المندوبية السامية للتخطيط في المغرب يوم الجمعة إن اسعار المستهلكين زادت 0.4 في المئة الشهر الماضي عما كانت عليه قبل عام بعد ارتفاعها 2.6 في المئة في ابريل نيسان و3.6 في المئة في مارس اذار مع تباطؤ التضخم في قطاع الأغذية.
وقالت المندوبية في بيان ان اسعار الاغذية التي تؤلف اكثر من 40 في المئة من مقياس التضخم هبطت 0.7 في المئة في مايو ايار عما كانت عليه قبل عام بعد زيادتها اربعة في المئة في ابريل نيسان. وزادت اسعار المواد غير الغذائية 1.4 في المئة عما كانت عليه في مايو ايار عام 2008.
وقال البيان انه على اساس المقارنة الشهرية هبط التضخم 1.3 في المئة في مايو ايار مقارنة بالشهر السابق مع هبوط اسعار الاغذية 2.8 في المئة.
ويتباطأ معدل ايقاع التضخم في المغرب مع تراجع اسعار السلع الاولية العالمية وهبوط الطلب على صادرات المملكة بسبب الكساد بين اكبر شركاء المغرب التجاريين وركود الطلب المحلي.
وتنبأ البنك المركزي المغربي هذا الاسبوع quot;بتراجع ملموسquot; للضغوط التضخمية قائلا انه حدث تدهور اكبر مما كان متوقعا في النشاط الاقتصادي مع استمرار حالة عدم اليقين بشأن افاق النمو الاقتصادي.
وتنبأ البنك ان يبقى معدل التضخم الرئيسي دون ثلاثة في المئة في الثمانية عشر شهرا القادمة وابقى سعر فائدته الرئيسي عند 3.25 في المئة.