قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اكدت الولايات المتحدة اليوم بدء تحقيق الاستقرار الاقتصادي مع ارتفاع مبيعات المساكن وزيادة الاستثمارات مشيرة الى اطلاق معيار جديد لخفض استخدام الوقود وانبعاثات غازات الدفيئة.

واعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما quot;لأول مرة في التاريخquot; عن انطلاق معيار وطني جديد يهدف الى خفض استخدام الوقود على الطرقات وتقليل التلوث والاحتباس الحراري من خلال معيار جديد يطبق على جميع السيارات والشاحنات الجديدة التي تباع في الولايات المتحدة.

واضاف أوباما خلال زيارته مصنعا لتجميع السيارات في شركة جنرال موتورز في لوردزتاون في أوهايو ان quot;هذا النموذج الذي ستقدمه بعض شركات السيارات طال انتظارهquot;.

يذكر ان البيت الأبيض اعلن في وقت سابق ان زير النقل الامريكي راي لحود ومدير وكالة حماية البيئة ليزا جاكسون سيعلنان اليوم اقتراحا مشتركا quot;لوضع برنامج وطني تاريخي من شأنه تحسين الاقتصاد من خلال استهلاك وقود اقل وجعل أميركا أكثر استقلالية بالطاقة وتقليل انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراريquot;.

ومن جانب اخر لاحظ اوباما أن مبيعات المساكن ارتفعت فيما ازدادت الاستثمارات التجارية ما يشير الى بداية تحقيق الاستقرار وquot;للمرة الاولى منذ 18 شهرا هناك نمو في الصناعة التحويليةquot;.

واشار الى وجود quot;الكثيرين من العاطلين عن العمل وقد ملوا وتخلوا عن البحثquot; quot;قائلا quot;الامر سيستغرق بعض الوقت لتحقيق الشفاء الكامل لكنني لن يهدأ لي بال حتى لا يبقى شخص بلا عملquot;.

وقال quot;لا أتحدث عن وظيفة فقط لكن عن الوظائف الجيدة التي ستعطي كل أسرة موقعا عادلا في الحلم الأميركي وهذا ما نكافح من أجله كل يومquot;.