قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صعدت عقود الخام الأميركي هذا الصباح فوق 66 $ للبرميل بعد هبوط شاسع في الجلسة الأخيرة بعدما أثار تقرير المساكن في أميركا مخاوف لجهة فترة انتهاء الكساد.

طوكيو: ارتفعت أسعار العقود الآجلة للنفط الأميركي اليوم الجمعة فوق 66 دولاراً للبرميل، بعد هبوطها نحو 4.5 % الجلسة السابقة إلى أدنى مستوى لها في ثمانية أسابيع، حينما عززت مبيعات المنازل الأميركية من المخاوف بشأن وتيرة الانتعاش الاقتصادي في الولايات المتحدة، أكبر مستهلك للنفط في العالم.

وبحلول الساعة 07:00 بتوقيت غرينتش، زاد سعر العقود الآجلة للنفط الخام الأميركي الخفيف لشهر نوفمبر في التعاملات الالكترونية لبورصة نايمكس 18 سنتاً إلى 66.05 دولار للبرميل. وكان العقد انخفض 3.08 دولار أي 4.47 % إلى 65.89 دولار عند التسوية في نايمكس أمس الخميس.

وارتفع سعر عقود مزيج النفط الخام برنت لتسليم نوفمبر في لندن 29 سنتاً إلى 65.44 دولار للبرميل.

وقال محللون إن صعود النفط اليوم الجمعة يرجع إلى حد كبير إلى عوامل فنية، وإن العوامل الأساسية للطلب والعرض مازالت ضعيفة، ولا تظهر علامات تذكر على تحسنها.

وقد أظهرت بيانات أمس الخميس أن مبيعات المنازل في الولايات المتحدة هبطت على غير المتوقع للمرة الأولى في أربعة أشهر في أغسطس، الأمر الذي يشير إلى إيقاع ضعيف للانتعاش من الكساد.

وقال رئيس فنزويلا، العضو في منظمة أوبك، هوجو تشافيز أمس الخميس، إنه يتوقع أن تستقر أسعار النفط عند مستوى 80 دولاراً للبرميل على الأقل بحلول أوائل العام المقبل.