قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكر مدير قسم السبائك بشركة مجوهرات الزمردة أن الذهب صعد إلى قمم جديدة خلال تداولات الإسبوع الماضى متجاوزاً 1400 دولار.


دبي: ذكر رجب حامد quot; مدير قسم السبائك بشركة مجوهرات الزمردة quot; أن الذهب صعد إلى قمم جديدة خلال تداولات الإسبوع الماضى ,و لم يكتفى بتجاوز مستوى 1400 دولار كما كان متوقع له الإسبوع الماضى و إنما لامس مستوى 1414 دولار مقترباً من أعلى قمه حققها فى 9 نوفمبرالماضى عندما وصل إلى 1424 دولار .

و ساعد الذهب فى الوصول إلى هذه المستويات معظم الأسباب المؤثرة فى تذبذب الأحوال الإقتصادية فى العالم و تهدد إستقرار أغلب الأسواق العالمية بداية من أزمة الإتحاد الاوربى فى تقديم خطط التحفيز و المساعدة إلى إيرلند و البرتغال و البنوك الاوربية مروراً بالخوف من التضخم الأميركى و خطط التمويل من الفيدرالى الأميركى لدعم الاسواق و نهاية بالتقارير الإميركية السلبية التى ظهرت يوم الجمعة .

كان واضحاً من بداية الإسبوع أن الذهب على أقدام مستويات جديدة و أن هبوط الأسعار إلى مستوى 1356دولار بداية الإسبوع ما هو إلا تصحيح و إستعداد لمعاودة الإرتفاع و تاكد هذا خلال باقى أيام التدوال عندما إستقر فوق 1390 دولار و أنهى الإسبوع بتجاوز مستوى 1410 دولار و هو أعلى سعر يصل إليه منذ 3 أسابيع.

و كانت التقارير السلبية للبطالة الأميركية و إستحداث الوظائف اكبر الأثر فى صعود أسعار الذهب و المعادن الثمينىة و النفط و الأسهم الأميركية على حساب الدولار و أصبح الطريق ممهد الآن أمام الذهب لتحقيق قمم جديدة قبل نهاية العام و يمكن أن تتجاوز نسبة زيادة الذهب هذا العام 30 فى المئه .

وأشار حامد أن باقى المعادن الثمينة تشابهت مع الذهب فى تحقيق إرتفاعات جديدة خلال هذا الإسبوع وحققت الفضة 29.39 دولار وهو أعلى مستوى منذ عام 1980 لتصل نسبة إرتفاع الفضة خلال هذا العام 74 فى المئه و كذلك البلاتنيوم حقق مستوى 1730 دولار بإرتفاع 80 دولار خلال هذا الإسبوع.

أما البلاديوم فقد حقق مستويات قياسية غير مسبوقة هذا العام حيث لامس مستوى 776 دولار وهو أعلى سعر منذ 2001 بعدما حقق زيادة بمقدار 81 دولار خلال هذا الإسبوع و هو أكبر زيادة يحققها فى إسبوع واحد منذ 2008 و يكون إجمالي نسبة زيادة البلاديوم خلال هذا العام 88 فى المئه.

و عن الاسواق المحلية أوضح حامد فى تقريره أن مبيعات المشغولات الذهبية تأثرت نسبياً فى الأسواق بإرتفاع الأسعار مقارنة بمبيعات شهر نوفمبر و ساعد على معاناة الأسواق عدة أسباب بجانب سعر الأونصة منها إرتفاع سعر تحويل الدولار و إستعداد المتاجر لحسابات نهاية العام بالإضافة إلى سعي عملاء السوق للبيع و ليس الشراء إستغلالاً لحالة إرتفاع الأسعار.

و على الجانب الآخر شهدت مبيعات الذهب الخام و السبائك إقبالاً شديداً من التجار و المستثمرين ورواد السوق العاديين ليتيقن أغلبهم أن أسعار الذهب الحالية مهما إرتفعت سوف تكون فرصة جيدة للشراء و تحقيق أرباح مقارنة بالأسعار المتوقعة في الأيام القادمة ومتوقع أن يلقى هذا القطاع مزيداً من الإنتعاش خلال الأيام الباقية من العام .

و فيما يلى ملخص حركة المعادن الثمينة خلال الإسبوع الماضى:

الذهب:
إفتتح الذهب الأسبوع على سعر 1363 دولار للأونصة فى بورصة كوميكس و حقق أعلى سعر 1414 دولار يوم الجمعة و أقل سعر 1356 دولار يوم الاثنين و أنهى تداولات الاسبوع على سعر 1405 دولار بزيادة 42 دولار عن بداية الإسبوع ويتوقع دعم السعر يمر بمستوى 1402 دولار ثم مستوى 1388 دولار ثم إلى مستوى 1365 دولار فى حين أن مقاومة السعر للذهب قد تمر بمستوى 1418 دولار ثم مستوى 1425 دولار ثم 1438 دولار.ا
الفضة:
بدات الفضة إسبوعها على سعر 26.86 دولار و حققت أعلى سعر 29.39 دولار يوم الجمعة و أقل سعر 26.53 دولار يوم الاثنين وأنهت تداولات الإسبوع على سعر 29.13 دولار ببورصة كومكس بإرتفاع 2.27 دولار عن الإسبوع الماضى و يتوقع دعم السعر يمر بمستوى 29.07 دولار ثم مستوى 28.74 دولار ثم إلى مستوى 28.16 دولار فى حين أن مقاومة السعر للفضة قد تمر بمستوى 29.35 دولار ثم مستوى 29.95 دولار ثم أخيراً مستوى 31.51 دولار.