قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تجري ألمانيا تحقيقات بشأن شبهات حول تواطؤ بين بعض الشركات الموردة للطاقة لرفع سعر الكهرباء على المستهلكين.


بون: يجري مكتب مكافحة الاحتكار تحقيقات بشأن شبهات حول وجود تواطؤ بين بعض الشركات الموردة للطاقة لرفع سعر الكهرباء على المستهلكين.

وقالت صحيفة quot;بونر أنتسايجهquot; الصادرة أمس الأربعاء في بون إن هناك أنباء عن قيام الشركات الكبرى لإنتاج الطاقة بقطع التيار في ساعات ذروة الاستهلاك للضغط من أجل رفع سعر الكهرباء إلى مستوى أعلى.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم السلطات الألمانية هذه المعلومات، مضيفة أن المتحدث بين أن السلطات تقوم حاليًا بفحص وضع إمدادات التيار كل ربع ساعة في كامل المناطق الألمانية.

وأضاف المتحدث أن نتيجة الفحص ستعلن في الثالث عشر من يناير/كانون الثاني المقبل. يذكر أن مكتب مكافحة الاحتكار يضع في بؤرة اهتمامه منذ فترة طويلة الشركات العاملة في حقل الطاقة في ألمانيا.