قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: أكدت مصادر إعلامية رسمية في اليابان اليوم أن الحكومة العراقية علّقت محادثات مع مجموعة من الشركات اليابانية لتطوير حقل نفطي في الناصرية جنوب العراق.

وذكرت وكالة الأنباء اليابانية quot;كيودوquot; أن تعليق المحادثات يأتي قبيل الانتخابات البرلمانية المقررة في العراق الأحد المقبل، وسط تزايد الشكوك بشأن موقف البلاد حول ما إذا كانت ستقبل المزيد من رؤوس الأموال الأجنبية لتطوير حقولها النفطية.

وكانت مجموعة الشركات، التي تقودها شركة نيبون أويل، أكبر شركة لتكرير النفط في اليابان، دخلت في مفاوضات مع الحكومة العراقية، لوضع الصيغة النهائية لبنود العقد، بعد التوصل لاتفاق مبدئي في أغسطس/آب الماضي، للحصول على حقوق تطوير حقل النفط في الناصرية.

ونقلت quot;كيودوquot; عن مسؤول عراقي رفيع في وزارة النفط العراقية القول إن الحكومة العراقية ربما تقرر إجراء مناقصة بدلاً من عقد محادثات مباشرة مع المجموعة اليابانية. يذكر أن العراق يملك ثالث اكبر احتياطي مؤكد من النفط الخام في العالم.

وأشار تقرير quot;كيودوquot; إلى أن التوصل إلى اتفاق حول حقل الناصرية من شأنه أن يكون الأكبر من نوعه بالنسبة إلى الشركات اليابانية. من جانبه، شدد مسؤول في شركة نيبون أويل على أن المحادثات قد علّقت فقط، ولم تنهر.

وأقر وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية ماسايوكي ناوشيما اليوم بأنه لم يحرز تقدم كبير في المحادثات مع الحكومة العراقية بشأن حقل الناصرية. إلا أنه قال للصحافيين quot;المفاوضات ما زالت جاريةquot;، مضيفاً quot;سنتخذ قراراً ملائماً بعد النتائجquot; الانتخابية في العراق.