قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: قال وزير الطاقة والمناجم الجزائري شكيب خليل في مقابلة يوم الاثنين ان الركود العالمي في الطلب على الغاز الطبيعي المسال مؤقت وان الطلب سيتعافى خلال ما بين عامين الى ثلاثة أعوام.

واضاف خليل لرويترز انه على المدى البعيد وبالتحديد من وجهة النظر البيئية ومن منطلق ارضاء الطلب العالمي ستكون هناك حاجة كبيرة للغاز الطبيعي المسال.

واضاف انه بناء على ذلك فهذه مجرد مشكلة مؤقتة وستنتهي خلال ما بين عامين الى ثلاثة اعوام وستعود الامور لطبيعتها خاصة مع تأجيل كثير من الاستثمارات المقررة بسبب الازمة المالية العالمية.

لكنه اشار الى انه لا يتوقع انتعاشا في أي وقت قريب في صادرات الغاز الطبيعي المسال الى الولايات المتحدة غير أنه اضاف ان تعامل الجزائر مع هذه السوق محدود.

وستستضيف مدينة وهران الجزائرية مؤتمرا دوليا كبيرا للغاز الطبيعي المسال في ابريل نيسان.

وقال خليل ان الجزائر تسعى لزيادة مبيعات الغاز الطبيعي المسال في الاسواق الاسيوية. وتبني الجزائر محطتين جديدتين للغاز سيتم الانتهاء منهما خلال الاعوام الاربعة القادمة.

واضاف ان السوق التقليدية للصادرات الجزائرية هي اليابان ثم كوريا الجنوبية. واشار الى ان الصين سوق مهمة بالطبع.

وقال ان الجزائر تبحث مع الهند صادرات الغاز الطبيعي المسال. واضاف أن اي صادرات توجه للهند ستأتي من محطات الغاز التي يجري تشييدها.