قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أبوظبي - إيلاف: تدشّن شركة quot;سان جوبانquot; أول مصنع ألواح جبس لها في الشرق الأوسط يوم الأربعاء المقبل 28 أبريل (نيسان) الجاري، تحت رعاية الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، مستشار الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الإمارات.

ويصل حجم إستثمار الشركة الفرنسية في هذا المصنع إلى أكثر من 217 مليون درهم (60 مليون دولار أميركي). يذكر أن هذا المصنع الفريد من نوعه سوف يكون الأول من نوعه للشركة الفرنسية والشريك المحلي quot;شركة سلطان الدولية القابضةquot; في منطقة الخليج.

وقد أقيم المصنع على مساحة 70 هكتاراً، في المنطقة الصناعية (إيكاد- 1) في أبوظبي. ومن خلال هذا المصنع، ستتمكن الشركة من إنتاج حوالي 30 مليون متر مربع من ألواح الجبس سنوياً، مما يتيح لها القدرة لتلبية الطلب المتزايد لأنظمة البناء الخفيفة لمجال البناء في المنطقة.

وللمناسبة، أشار كريج تشيمبيرز، مدير إدارة quot;سان جوبان جيبروك الشرق الأوسطquot; إلى أن افتتاح المصنع الجديد يوضح مدى التزامنا في المنطقة، فهناك العديد من التطورات المثيرة في الشرق الأوسط، ومع إفتتاح مصنعنا، سنكون في وضع أفضل لخدمة وتلبية إحتياجات زبائننا من خلال الإنتاج المحليquot;. وأضاف quot;كما إن وجود هذه المنشأة في الشرق الأوسط سيعزز من موقف سان جوبان كشركة رائدة في مجال البناء وصناعة ألواح الجبسquot;.

واعتبر تشيمبرز quot;أن هذا المصنع هو محطة مهمة بالنسبة إلينا، ونحن في مرحلة التوسع في منطقة الشرق الأوسط، ونواصل تنمية علاقاتنا مع عملائنا في دولة الإمارات العربية المتحدة، في ظل استمرار جهود التطويرquot;، مشيراً إلى العلاقات القوية التي تربط الشركة بدول منطقة الخليج كافةquot;.

من جانبه، ذكر مدير التسويق في سان جوبان جيبروك، بيتر روبنسون أن الإنتاج المحلي لألواح الجبس هو الحل الأمثل لنظامنا، لأنه يوفر لزبائننا كل المنتجات المطلوبة لأنظمة بناء الجدران الخفيفة، إلى جانب ثروة فريدة من الخبرات الفنية التي تكفل للاستشاريين والمطورين والمقاولين فرصة لتحقيق مستوى عالي من الأداء المطلوب، بما في ذلك الحماية من الحرائق وعزل الأصوات.

ولفت روبنسون إلى أن سان جوبان جيبروك تقدم حالياً الدعم التقني والتدريب واسع النطاق داخل وخارج مصنعها (مواقع المشاريع)، كما ستعمل على تطوير خدماتها في الأشهر القليلة المقبلة. وأشار إلى أن هذه المنشأة الحديثة ستعزز فرصة الشركة لتحقيق التنمية المستدامة، من خلال ترشيد استهلاك الطاقة والمواد المستدامة.

وأوضح أن إحدى هذه الطرق التي تحدث فرقاً هي إعادة استخدام الورق الخاص بصناعة ألواح الجبس بنسبة 100 %. مشيراً في الوقت نفسه إلى أن الشركة وفّرت فرص عمل لنحو 100 موظف.

ومن المقرر أن يحضر حفل الافتتاح، الذي سيقام في المصنع كلود أيموفين، رئيس منتجات البناء في شركة سان جوبان جيبروك، الذي كان حاضراً في حفل وضع حجر الاساس، وعدد من مسوؤلي سان جوبان من المكتب الرئيس في باريس، وكبار الشخصيات في دولة الإمارات وعدد من عملاء الشركة.

يشار إلى أن سان جوبان، الشركة المتخصصة عالمياً في مجال أسواق البناء، والتصميم، والصناعة وتوزيع مواد البناء، تقدم حلولاً مبتكرة لتلبية الطلب المتزايد للاقتصادات الناشئة، لكفاءة الطاقة وحماية البيئة. وتمتلك سان جوبان مجموعة من الشركات في الشرق الأوسط، من ضمنها سان جوبان جيبروك الشرق الأوسط لأعمال ألواح الجبس، التي تعمل في المنطقة منذ 2004.

وتستعد سان جوبان الآن لتثبيت وجودها، من خلال إفتتاح مصنع متخصص بألواح الجبس في أبوظبي. وتشكل quot;إيكادquot; المدينة الصناعية في أبوظبي جزءاً من استراتيجية حكومة الإمارة لدعم مشاريع التنمية في أبوظبي والإمارات، وإنشاء مصانع حديثة لمواكبة تطور الحضارة والتحضر والتصنيع الذي شهدته البلاد، وعلى المنافسة مع الصناعات الأجنبية في البلدان المتقدمة.

ويذكر أن مجموعة quot;سان جوبانquot; تأسست في عام 1965 لتقدم للعالم أول إنتاج للزجاج على النطاق الصناعي - الزجاج الذي تم تثبيته في قاعة المرايا في قصر فرساي في باريس. ومنذ ذلك الحين، واصلت سان جوبان تنمية أعمالها من خلال التطوير المستمر لخدمات جديدة ومنتجات وطرق العمل مع الزبائن.

وهي الآن الشركة المعروفة عالمياً في مجال تصنيع وتوزيع مواد البناء وأنظمة أنابيب الحديد المرنة وأنظمة الجبس، والعزل الصوتي والحراري، والسيراميك والبلاستيك والمواد الكاشطة والزجاج الناري والقطاعات الأساسية. وتعمل سان جوبان في 64بلداً، ويعمل لديها أكثر من 190.000 موظفاً.