قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن:استقر أداء اليورو يوم الخميس بعدما ارتد من أدنى مستوياته خلال عام سجله في الجلسة السابقة اذ ساعدت تقارير أفادت بأن اتفاقا مزمعا لمساعدة اليونان قد يكون أكبر من التوقعات الاولية على الحد من بيع العملة الموحدة.وتراجع اليورو يوم الاربعاء الى أدنى مستوياته خلال عام أمام الدولار ليصل الى 1.3113 دولار مدفوعا بخفض ستاندرد اند بورز التصنيف الائتماني لاسبانيا درجة واحدة الى quot;AAquot; بعدما خفضت تصنيف اليونان والبرتغال في اليوم السابق.الا أن التراجع لادنى مستوى لم يستمر لفترة طويلة في ظل تركيز المستثمرين على تعليقات برلماني ألماني بأن حزمة مساعدات اليونان قد تتراوح بين 100 و120 مليار يورو (132.6 - 158.8 مليار دولار) على مدى ثلاث سنوات.

وساعدت تلك التعليقات على تخفيف حدة عمليات البيع المكثفة وسط ضعف السيولة والتي شهدت ارتفاع العائد على السندات اليونان لاجل عامين الى 38 بالمئة.وأحدثت حالة عدم التيقن بشأن حجم وتوقيت أي مساعدة لليونان المثقلة بالديون ضغوطا هائلة على اليورو.وقال كينيث برو الاقتصادي في مجموعة لويدز المصرفية quot;الصورة الاكبر تظهر أن اليورو لا يزال تحت ضغط وأنا شخصيا أنصح بالبيع عند أي ارتفاع.quot;وبحلول الساعة 0730 بتوقيت جرينتش جرى تداول اليورو عند مستوى مستقر بوجه عام أمام الدولار ليصل الى 1.3200 دولار. وقال متعاملون ان عمليات بيع اليورو كانت محدودة أيضا نتيجة جلسة هادئة في الاسواق الاسيوية في ظل اغلاق السوق اليابانية احتفالا بعطلة قومية.

وجرى تداول الدولار عند مستوى مستقر تقريبا أمام سلة من العملات بعدما انتعش الى أعلى مستوى خلال ما يقرب من عام ليصل الى 82.714 يوم الاربعاء.ولم يطرأ تغير يذكر على الين أمام الدولار وبلغ 94.10 ين بينما استقر اليورو أمام الين عند 124.25 ين.كذلك استقر الدولار النيوزيلندي عند 0.7180 دولار أميركي.