قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جدة - إيلاف: وقعت quot;جنرال إلكتريك GEquot; اتفاقية إطار عمل مع الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية، الجهة المسؤولة عن استقطاب الاستثمارات إلى المملكة، لبدء تطبيق التقنيات المبتكرة التي تطورها GE ضمن مشاريع المدن الاقتصادية التي تشرف عليها الهيئة، والتعاون أيضاً في مجال تبادل الخبرات ونقل المعرفة.

وتعد هذه الاتفاقية جزءاً مهماً من الخطة الشاملة للشركة في المملكة العربية السعودية، لتفعيل دورها كشريك تنموي للمملكة. وكانت GE قد أطلقت مشاريع ومبادرات متخصصة عدة بالتعاون مع أهم المؤسسات التعليمية ومنها جامعة الملك فهد للبترول والمعادن والعديد من مراكز الأبحاث والتطوير في المملكة. وستساهم مبادرات GE في مجال الأبحاث والتطوير والتصنيع في المملكة العربية السعودية في إيجاد حلول للعديد من التحديات الراهنة مثل ندرة موارد المياه وضرورة تعزيز كفاءة استهلاك الطاقة وتوفر خدمات الرعاية الصحية ذات التكلفة المقبولة.

وبهذه المناسبة قال عمرو بن عبدالله الدبَّاغ، محافظ الهيئة العامة للاستثمار إنه quot;تم تخطيط مشاريع المدن الاقتصادية في المملكة لتكون محركات نمو تعزز الإمكانات الاستثمارية وتحقق فوائد لقطاع الأعمال فيها. ولعل أبرز مميزات المدن الاقتصادية هو أن أثرها البيئي يبقى محدوداً، إضافة إلى دورها المهم في تعزيز كفاءة الطاقة وتحقيق الاستدامة على المدى الطويل. وتتكامل مبادرات GE الرائدة في الأبحاث والتطوير والتقنيات الصناعية مع رؤيتنا في بناء مدن عصرية قادرة على تحقيق أهدافنا التطويرية المستدامةquot;.

وستتعاون GE مع الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية في توفير الدعم لنظم التطوير المستدام في ثلاثة قطاعات رئيسة هي: الرعاية الصحية، والطاقة والمياه، بما ينسجم مع مبادرتي ecomagination، الإبداع البيئي، و healthymagination، الإبداع الصحي، اللتين أطلقتهما GE سابقاً.

ومن خلال مبادرة ecomagination تعمل GE على الاستثمار وتطوير تقنيات تساهم في إيجاد حلول للعديد من التحديات التي يواجهها العالم اليوم، مثل الحاجة إلى موارد للطاقة تتميز بكونها أكثر كفاءة ونظافة، والحد من انبعاث الغازات الضارة، وتوفير مواد مستدامة للمياه النقية. أما مبادرة healthymagination فتعبر عن رؤية GE الرامية إلى تطوير ابتكارات تحد من النفقات وتسهل الوصول إلى خدمات الرعاية الصحية من قبل أكبر عدد ممكن من الناس إضافة إلى تحسين نوعية الخدمات المتوفرة.

من جانبه أوضح نبيل حبايب، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة GE في الشرق الأوسط وأفريقيا أن quot;GE توجد في المنطقة منذ نحو سبعين عاماً، تعاونت خلالها من أهم الشركات في القطاعين العام والخاص، ولا سيما في المملكة العربية السعودية. ومن خلال الاتفاقية الموقعة مع الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية، تؤكد GE عمق التزامها على المدى الطويل بالمساهمة في دعم جهود المملكة في شتى المجالاتquot;.

وأضاف quot;سنعمل من خلال الاتفاقية الموقعة مع الهيئة على تطبيق مبادراتنا السباقة في ثلاثة قطاعات رئيسة تؤثر بشكل مباشر على حياة البشر، وهي الطاقة والمياه والرعاية الصحية. وعبر مبادرات جديدة تعزز التطوير المستدام في المملكةquot;.

وبعد إطلاق التقنيات الجديدة التي تطورها GE، سيجري العمل على تطبيقها ضمن المدن الاقتصادية في المملكة في الوقت المناسب. ومن بين أبرز المبادرات التي سيتم إطلاقها حلول الشبكة الذكية المصممة خصيصاً لتنسجم مع مفهوم المدينة الذكية الذي يجري تطبيقه في كل مشاريع المدن الاقتصادية في المملكة. وستساهم هذه الخطوات في الحد إلى درجة كبيرة من استهلاك الطاقة، وستكون مدعومة بالعديد من التقنيات والتطبيقات الذكية المكملة.

وستقدم GE للهيئة العامة للاستثمار توجيهات حول أفضل خيارات التقنيات الحديثة في قطاع الرعاية الصحية التي يمكن للمملكة الاستفادة منها، وذلك بالتماشي مع مبادرة الإبداع الصحي healthymagination . إضافة إلى ذلك، ستقدم GE خلاصة خبرتها الطويلة في مجال مفاعلات الأغشية الحيوية لمعالجة المياه ومياه الصرف الصحي.

وتشتمل الاتفاقية أيضاً على تبادل أفضل الخبرات باستخدام نظريات وأصول العمل lean six sigma وأحدث حلول كفاءة الأداء، بما ينسجم مع سياسات هيئة الأستثمار العامه و الهيئات الحكومية المعنية، إضافة إلى المساهمة في تقديم المشوره في تطوير التشريعات للمدن الأقتصادية وتعزيز الحوافز الاستثمارية المتوافرة فيها.

يذكر أن GE تتمتع بحضور قوي في المملكة العربية السعودية منذ أكثر من 70 عاماً، وكانت قد قدمت أول توربين يجري استخدامه في أول منشآت التكرير في المملكة. ووسعت الشركة حضورها محلياً من خلال اتفاقيات التعاون مع القطاعين العام والخاص، ولديها اليوم العديد من منشآت الخدمات والتصليح ومراكز تدريب العملاء في قطاعات النفط والغاز والطاقة والمياه والملاحة الجوية والرعاية الصحية، تقدم خدماتها للمنطقة عموماً. ويعمل لدى GE في المملكة نحو 800 موظف، وهي أكبر قوة عمل للشركة على مستوى منطقة الشرق الأوسط.