قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: أظهرت بيانات هنا اليوم أن الاقتصاد الفرنسي سجل نموا متواضع للغاية في الربع الأول من عام 2010 ليرتفع الناتج المحلي الاجمالي بنسبة 0.1 في المئة مقابل 0.6 في المئة في الربع السابق.

وقال المعهد الوطني للاحصاءات في بياناته ان انخفاض الطلب كان أحد العوامل التي ساهمت في تباطؤ النمو الاقتصادي لكنه أشار الى أن مؤشر الاستهلاك حافظ على استقراره في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري.

وانكمش الاقتصاد الفرنسي بنسبة 2.5 في المئة في عام 2009 متأثرا بتداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية فيما يتوقع أن يبلغ النمو هذا العام دون 2.0 في المئة على الرغم من وجود تقديرات حكومية أكثر تفاؤلا.

وأشار المعهد الوطني للاحصاءات الى أن الناتج المحلي الاجمالي لعام 2010 ربما يسجل 0.8 في المئة على الأقل وفقا لتوقعاته السابقة.