قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فيينا: قال مندوب إيران الدائم لدى منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك إن سوق النفط quot;متوازنة نسبيًاquot; مما ينبئ بأن طهران لن تدفع باتجاه أي تحول كبير خلال الاجتماع الوزاري لأوبك المقرر هذا الأسبوع.

وأبلغ محمود علي خطيبي رويترز quot;السوق متوازنة نسبيًا ... وأرى أن هناك توجّهًا عامًا بين أعضاء أوبك لاتخاذ قرار بناء على الحاجات الحقيقية للسوقquot;. تأتي تصريحات خطيبي قبيل أيام من اجتماع منظمة البلدان المصدرة للنفط في فيينا يوم الأربعاء المقبل.

كانت إيران، وهي من أبرز المتشددين بشأن الأسعار داخل أوبك، قد قالت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي إنها ستطلب من الدول الأعضاء خفض الإنتاج إلى مستويات ما قبل الأزمة الليبية، لكنها تراجعت لاحقًا عن هذا الموقف، ويبدو من المرجّح الآن أن توافق على سقف جديد لتقنين الإنتاج الحالي البالغ نحو 30 مليون برميل يوميًا.

وقال خطيبي quot;إذا كانت هناك حاجة حقيقية في السوق فإن قرارًا مناسبًا سيتخذ.. لكن إذا كان هناك فائض من معروض النفط في المستقبل فإنه ينبغي البحث عن حل لذلكquot;.

وكانت المحادثات في اجتماع أوبك السابق في حزيران/يونيو الماضي قد انهارت في ظل عدم توصل الأعضاء إلى اتفاق بشأن الإنتاج.

يذكر أن إيران، التي تتولى حاليًا الرئاسة الدورية للمنظمة، كانت قد عارضت تحركًا قادته السعودية لرفع سقف إنتاج أوبك، لكن أكبر بلد مصدر للنفط في العالم رفع الإنتاج بشكل أحادي.