قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: أعرب الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط quot;أوبكquot; اليوم الأربعاء عن أمله بعدم فرض الإتحاد الأوروبي حظراً على النفط الإيراني، مشيرا الى انه سيكون من quot;الصعب جداquot; استبداله بمصادر اخرى.

وقال عبد الله البدري خلال مؤتمر صحافي في الدوحة quot;امل حقا بعدم فرض الاتحاد الاوروبي حظراquot;، مضيفا انه quot;من الصعب جدا التعويضquot; عن مئات الاف براميل النفط التي تستوردها اوروبا كل يوم من ايران.

ويدرس الاتحاد الاوروبي حاليا فرض عقوبات جديدة على ايران تستهدف قطاعها النفطي للضغط على هذا البلد بشان برنامجه النووي المثير للجدل ويبحث عن دعم لهذه الاجراءات خارج حدوده.

وحدد البدري الاربعاء واردات الاتحاد الاوروبي وباقي اوروبا من النفط الايراني بـ865 الف برميل في اليوم.

وبحسب وزارة الطاقة الاميركية، فإن واردات الاتحاد الاوروبي من النفط وصلت الى 450 الف برميل في اليوم في النصف الاول من السنة، والدول الاكثر اعتمادا على النفط الايراني هي اليونان وايطاليا واسبانيا، والدول الثلاث تعاني حاليا من وضع اقتصادي سيء وهي الاقل تاييدا لفرض حظر.

وقال البدري ان quot;اوروبا تواجه حاليا صعوبات مثل الديون السيادية والبطالة، واعتقد بالتالي ان حرمانها من 865 الف برميل في اليوم في الوقت الحاضر سيطرح مشكلةquot;.

وايران هي ثاني اكبر بلد منتج للنفط في منظمة اوبك بعد السعودية. وقد صدرت العام الماضي 2,2 مليون برميل في اليوم معظمها الى اسيا (الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية تمثل 62% من الصادرات)، بحسب وكالة الطاقة الدولية التي اشارت الى ان الاتحاد الاوروبي استورد 18% من المجموع.