قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سجلت بورصة دبي للذهب والسلع بداية قوية لعام 2011، مع حجم قياسي بلغ 244.385 عقد في يناير.


دبي: سجلت بورصة دبي للذهب والسلع بداية قوية لعام 2011، مع حجم قياسي بلغ 244.385 عقد بقيمة 11.7 مليار دولار خلال الشهر الأول من 2011. ويمثل ذلك أعلى حجم شهري على الإطلاق منذ إطلاق البورصة في عام 2005.

جاء النمو في حجم التداول في يناير من خلال إقبال قوي من قبل العملاء على عقود العملات والذهب والنفط الخام الآجلة، التي سجلت 39.987 و5.594 عقد على التوالي في يناير/كانون الثاني.

واستمر عقد الروبية الهندية في التألق محققاً معدلات تداول قياسية في السنة الجديدة بلغت 168.088عقد في يناير، بزيادة كبيرة عن الشهر السابق بلغت 71 %، وزيادة بـ 23 ضعف عن الحجم المسجل في يناير 2010.

كما شهدت عقود اليورو والجنيه الاسترليني والين والدولار الاسترالي الآجلة نشاطًا قويًا في يناير، لتسلط الضوء على المشاركة المستمرة وعلى فوائد تداول العملات الأجنبية الآجلة في بورصة دبي للذهب والسلع، حيث سجلت 13.387و1.216و11.008 و1.998 عقد على التوالي.

ومع ذلك، انخفض التداول على عقد الدولار الكندي والفرنك السويسري الآجل بنسبة 45 % و 2 % في يناير. ونتيجة النمو في أحجام التداول والمشاركة المتزايدة من قبل الأعضاء خلال العام الماضي، إرتفع متوسط حجم التداول اليومي إلى 11.637، بزيادة 51 % مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي. حيث كان متوسط حجم التداول اليومي 7.687 في بداية 2010.

وقال اريك هاشم، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع quot;لقد عملنا بجد وبالتعاون مع أعضائنا خلال العام الماضي على زيادة عدد المشاركين في السوق. هذا ويدل حجم التداول القياسي خلال يناير على زيادة الطلب على عمليات التحوط وآليات التداول في قطاع العملات والسلع في الشرق الأوسط. إنه لمؤشر ايجابي مشجع لهذا العامquot;.