قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سجلت أحجام التداول في بورصة دبي للذهب والسلع نمواً بنسبة 63% على أساس سنوي، حيث تم تداول 156,740 عقداً آجلاً بقيمة 7.85 مليار دولار أميركي خلال سبتمبر. وشهدت علميات التداول زخماً بعد إنقضاء شهر رمضان وإجازة العيد، حيث أرتفعت أحجام التداول بنسبة 41% على أساس شهري.

دبي: واصلت عقود العملات العملات الآجلة في البورصة نموها ولعب دور الدعامة الأساسية لهذا النمو ، حيث شكلت 70 ٪ من إجمالي حجم التداول الشهري. ونمت أحجام التدول لعقود العملات الآجلة بنسبة 304 ٪ عن الفترة نفسها من العام الماضي مسجلة الى 112,839 عقداً خلال سبتمبر 2010. واستمرت عقود الروبية الهندية الآجلة في كسر حاجز أحجام تداول قياسية لأربع مرات على التوالي خلال شهر سبتمبر بتداول 69,917 عقداً آجلاً بقيمة 3 مليارات دولار وبزيادة 61% عن الشهر الماضي. وبلغ حجم التداول على عقود اليورو والجنيه الاسترليني والين الياباني 21,123 ، 10,786 و 2,820 على التوالي. أما بالنسبة للعقود الجديدة، فشهدت عقود الدولار الأسترالي والدولار الكندي و الفرنك السويسري تداول 2,581 و2,298 و 3,314 عقداً على التوالي، بنمو 102% و254% و182%على التوالي على اساس شهري. وجاءت أحجام التداول على الذهب والفضة الآجلة 35,202 و 1,642، في حين سجلت عقود نفط خام غرب تكساس الوسيط الآجلة في سبتمبر 7,057 عقداً آجلاً.

وقال اريك هاشم، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع: quot;إن النمو في أحجام التداول خلال سبتمبر والزخم المتجدد بعد شهر رمضان يعكس الاهتمام المتزايد على عقود بورصة دبي للذهب والسلع عالمياً وخصوصا في قطاع العملات الآجلة. ويبشر النمو المسجل بنسبة 63% بنتائج ممتازة في نهاية العام الحالي .وبلغ حجم التداول الكلي للفترة المنصرمة من العام الحالي 1,358,733 عقداً آجلاً حتى نهاية سبتمبر، بزيادة 37 % على اساس سنوى. وبلغ متوسط حجم التداول اليومي في سبتمبر 7,464 عقداًquot;.