قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو:تراجعت الأسهم اليابانية الجمعة بعد أن أضيرت معنويات المستثمرين بفعل ارتفاع الين أمام العملات الرئيسية والمخاوف من أزمة ديون في الولايات المتحدة. خسر مؤشر نيكي المؤلف من 225 سهما بمقدار 32. 68 نقطة أو ما يوازي 69. 0 بالمئة ليغلق على 03. 9. بالمئة إلى 37. 841 نقطة. وبالنسبة لتعاملات الأسبوع ، انخفض نيكي 95. 2 بالمئة وتوبكس 16. 3 بالمئة. كانت أسهم بورصة طوكيو تراجعت بشكل حاد في جلسة تعاملات بعد الظهر بعد أن أرجأ مجلس النواب الأمريكي التصويت على اقتراح جمهوري لرفع سقف الدين الاتحادي في الوقت الذي يلوح في الأفق الموعد النهائي لإعلان العجز عن السداد يوم الثلاثاء القادم.


كما انخفض الدولار أمام الين بعد الظهر ليستقر في منتصف نطاق 77 ين للدولار. ويتسبب الين القوي في جعل المنتجات اليابانية أكثر غلاء في الخارج ويقلص الأرباح عند إعادة تحويلها إلى داخل البلاد.
من ناحية أخرى، ارتفع معدل البطالة في اليابان إلى 6ر4 بالمئة في حزيران (يونيو) في مؤشر على استمرار آثار كارثة الزلزال وأمواج المد العاتية تسونامي في 11 آذار (مارس) وفقا لما ذكرته وزارة الشئون الداخلية والاتصالات. وقالت وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة إن الإنتاج الصناعي للبلاد ارتفع بنسبة 9. 3 بالمئة مع أخذ المتغيرات الموسمية في الاعتبار خلال حزيران/ يونيو عن الشهر السابق عليه.
قالت الوزارة إن مؤشر أسعار المستهلكين الذي يستبعد أسعار الأغذية الطازجة المتقلبة ارتفع 4. 0 بالمئة الشهر الماضي عن الشهر نفسه قبل عام وذلك في ثالث زيادة شهرية متتالية.


وفي سوق العملات في الساعة الثالثة بعد الظهر (0600 بتوقيت جرينتش)، تم التداول على الدولار عند 51. 77 ـ 52. 77 ين منخفضا من 67. 77 ـ 68. 77 ين في ختام تعاملات الخميس. وبلغ اليورو 4297. 1 ـ 4298. 1 دولار منخفضا من 4374. 1 4375. 1 دولار الخميس، كما انخفض أمام الين ليسجل 83ر110 - 86ر110 ين مقابل 65. 111 69.111 ين.