قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: تتجه بلجيكا إلى الإسراع في إعتماد التدابير العملية لتنفيذ مقررات قمة قادة منطقة اليورو التي جرت أعمالها يوم 21 يونيو الماضي ووضع آلية التحكم النهائية في صندوق الاستقرار المالي الأوروبي الجديد.

ودعا رئيس وزراء بلجيكا ايف لوترم الى اجتماع مبكر للبرلمان البلجيكي وعدم انتظار انتهاء فترة الإجازة الصيفية للتصويت على اعتماد مقررات القمة الأوروبية.

وقالت الصحف البلجيكية اليوم إن البرلمان البلجيكي قد يعقد اجتماعا استثنائيا بداية سبتمبر المقبل لاعتماد قرارات تجيز لحكومة تسيير الأعمال اعتماد مقررات القمة الأوروبية وتفعيل المشاركة البلجيكية في تمويل صندوق الإنقاذ الأوروبي وفي التحكم القانوني في مختلف جوانبه.

وكان المصرف المركزي الأوروبي الذي يبدو حاليا في الواجهة الأمامية لإدارة أزمة الديون السيادية في منطقة اليورو دعا الدول الأعضاء إلى الإسراع في اعتماد مقررات القمة الأوروبية الأخيرة وجعلها حيز التنفيذ في أسرع وقت ممكن, وتقول الحكومة البلجيكية إنها تريد أيضا اعتمادا سريعا لموازنة عام 2012م للرد على تشكيك المتعاملين وأسواق المال.