قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة: أغلقت عناصر الامن التابعة لحماس الخميس البنوك الفلسطينية في قطاع غزة بعد احتجاجات وقعت ليل الاربعاء من قبل موظفي حكومة حماس السابقة لعدم تلقيهم رواتبهم من حكومة التوافق الفلسطينية أسوة بموظفي السلطة الفلسطينية.وفي بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه، قالت حركة حماس ان "اسماعيل هنية رئيس الوزراء السابق هاتف سمو امير دولة قطر ودعا قطر والقادة العرب الى مساعدة حكومة التوافق الوطني للقيام بالتزاماتها تجاه الموظفين في الضفة الغربية وقطاع غزة وقد استجاب سموه لذلك وخاصة في معالجة رواتب غزة".

واوضحت حماس ان هنية اجرى اتصالا هاتفيا مع رامي الحمد الله رئيس حكومة التوافق "شرح له كل ما حدث مع سمو امير قطر ودعوة الحمد الله لزيارة قطر في اقرب وقت لوضع الية لدعم موازنة الحكومة حتى تقوم بالتزاماتها للموظفين في الضفة وغزة".وياتي هذا التوتر مع اغلاق البنوك في غزة بعد اقل من اسبوع من ولادة حكومة التوافق الفلسطينية التي يراسها رامي الحمدلله وتضم وزراء مستقلين لتضع حدا لنحو ثمانية اعوام من الانقسام بين فتح وحماس.وتجمع المئات من موظفي السلطة الفلسطينية امام كافة فروع البنوك في القطاع والتي اغلقت ابوابها مع تواجد امني مكثف لعناصر مسلحين من امن حماس بحسب مصوري فرانس برس.ووقعت مواجهات ليل الاربعاء بين موظفي حكومة حماس التي كانت تدير غزة وموظفي السلطة الفلسطينية.
&
وفي حين اودعت السلطة الفلسطينية رواتب موظفيها في البنوك على الصرافات الالية، تجمع العشرات من موظفي حكومة غزة &امام هذه البنوك احتجاجا على عدم صرف حكومة التوافق الفلسطينية رواتبهم ايضا.كما وقع عراك بالايدي والعصي بين الفريقين بحسب شهود عيان ومراسل فرانس برس.اثر ذلك، اغلق امن حماس كافة الصرافات الالية لفروع جميع البنوك في القطاع ليلا.&وقال مصدر في احد البنوك في مدينة غزة فضل عدم الكشف عن هويته ان عناصر شرطة حماس قاموا "بوضع الشمع الاحمر على باب البنك وعلى الصراف الالي التابع له".
&
من جانبه قال اياد البزم المتحدث باسم وزارة الداخلية التابعة لحكومة حماس السابقة على صفحته على الفيسبوك ان عناصر الامن تدخلت "لمعالجة هذه الاشكالات والسيطرة على الموقف حفاظا على أمن المواطنين وحماية البنوك".ولاحقا قال في بيان اخر ان "الشرطة لم تقم بإغلاق البنوك أو إصدار قرار بإغلاقها، وعمل البنوك من عدمه لم تتدخل الشرطة به وهو متروك لإدارة هذه البنوك ولسلطة النقد".بدوره قال سامي ابو زهري المتحدث باسم حركة حماس في غزة في بيان صحافي نشره على صفحته على الفيسبوك الخميس ان "ما جرى حول البنوك هو حالة غضب للموظفين في غزة نتيجة تعرضهم للتمييز وحرمانهم من رواتبهم".
&
وتابع "المطلوب أن تتحمل حكومة التوافق المسؤولية تجاه الجميع وألا تتورط في أي إجراء يتعلق بأجواء الانقسام السابقة".وفي المقابل اكد ايهاب بسيسو المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية في مؤتمر صحافي عقده في مدينة رام الله ان حكومته "ستتعامل مع جميع أبناء الشعب الفلسطيني دون تمييز أو تفرقة كونها توافقية، بما يعزز طبيعة الخدمات الحكومية الموجهة للمواطنين".
&
&
&