قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

«إيلاف» من لندن: ظهرت علامات ضعف في سوق العقارات البريطانية خلال شهر ديسمبر تجلت في انخفاض عدد صفقات البيع بسبب اللايقين وهبوط العرض، اللذين أبعدا المشترين المحتملين عن السوق.&

وتباطأ ارتفاع اسعار العقارات ايضاً بحسب بيانات المعهد الملكي للمساحين القانونيين. &

مناطقياً، كان وسط لندن المنطقة الوحيدة التي سجلت هبوط اسعار العقارات فيها خلال الشهر الأخير من العام الماضي. &

ويأتي تقرير المعهد بعد ان أعلنت شركة نايت فرانك العقارية أن متوسط أسعار العقارات في وسط لندن انخفض بنسبة 4.8 في المئة العام الماضي،&وإنخفضت اسعار العقارات في منطقة تشيلسي الراقية بنسبة 13 في المئة.&

ولكن المعهد الملكي للمساحين القانونيين توقع أن تتوقف اسعار العقارات وسط لندن عن الهبوط خلال عام 2017 نظراً لانخفاض سعر الجنيه الاسترليني واستغلال المشترين الأجانب هذا الانخفاض لشراء عقارات فاخرة في هذه الرقعة من العاصمة البريطانية. &

وكان متوسط سعر العقار في لندن اقترب من نصف مليون جنيه استرليني في نوفمبر، وارتفع الى 482 الف جنيه استرليني للمرة الاولى. &

ونقلت صحيفة الديلي تلغراف عن كبير الاقتصاديين في المعهد الملكي للمساحين القانونيين سايمون روبنسون تشديده على إستمرار الخلل في العلاقة بين العرض والطلب في سوق العقارات.& وقال إن هذا أسفر عن تناقص الخيارات المعروضة للمشترين مؤدياً الى هبوط صفقات البيع، رغم ان عدد المشترين الجدد ارتفع هامشياً في ديسمبر. &

ولاحظ روبنسون أن مشاريع الاسكان المتوقع أن تعلنها الحكومة قريباً ستحتاج الى وقت طويل قبل أن تمارس تأثيرها لصالح المشترين والمستأجرين.& &

كما رسم المعهد صورة قاتمة لآفاق المبيعات واسعار العقارات خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، رغم انه توقع ان تتحسن هذه الآفاق على المدى الأبعد وخاصة في اسكتلندا وايرلندا الشمالية. &

أعدّت «إيلاف»&هذا التقرير بتصرف عن «الديلي تلغراف»،&الأصل منشور على الرابط التالي:

http://www.telegraph.co.uk/business/2017/01/19/housing-market-slows-december-supply-crunch-continues/