قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بعد عام من التوقف أعلن في بغداد اليوم عن اتفاق مع أربيل لبدء تصدير نفط كركوك عبر أنبوب إقليم كردستان إلى ميناء جيهان التركي.

إيلاف: أكدت وزارة النفط العراقية الجمعة توصل الحكومة الاتحادية في بغداد وحكومة إقليم كردستان في إربيل إلى اتفاق مبدئي ينص على استئناف تصدير النفط من حقول محافظة كركوك الشمالية عبر أنبوب الإقليم إلى ميناء جيهان التركي.

وقال المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد في بيان إن الاتفاق ينص على تصدير النفط من حقول كركوك إلى ميناء جيهان التركي عبر الأنبوب المار من الإقليم بمعدل يتراوح بين 50 و100 ألف برميل يوميًا، موضحًا في تصريح تابعته "إيلاف" أنه سيتم تصدير وتسويق هذه الكمية من خلال شركة تسويق النفط العراقية "سومو" كما نقلت عنه وكالة الأنباء العراقية الرسمية، وذلك بعد أكثر من عام من التوقف. 

وقد استؤنف ضخ النفط اليوم بشكل تجريبي، وبمعدل 50 ألف برميل يوميًا، وسيستمر أيامًا عدة، للتأكد من سلامة الخط ليصل بعدها إلى 80 ألف برميل هي قدرة الشركة على الضخ.
 
وكان معدل تصدير نفط كركوك عبر إقليم كردستان قد بلغ حوالي 300 ألف برميل يومياً خلال عام 2017 قبل توقفه في أكتوبر من العام نفسه ردًا على فرض السلطات الاتحادية لسيطرتها على المحافظة وانتزاعها من سلطة الإقليم إثر استفتائها على الانفصال في 25 سبتمبر من العام الماضي.

عارضت الولايات المتحدة الأميركية تصدير نفط كركوك إلى إيران، وخاصة بعد العقوبات الأخيرة التي فرضتها على طهران، ولذلك فقد عملت على التوصل إلى تسوية الخلافات بين أربيل وبغداد، وبدء تصدير النفط عبر تركيا.

ويسعى العراق إلى زيادة طاقته التصديرية من النفط إلى 8.5 مليون برميل يوميًا في السنوات المقبلة من 4.8 ملايين برميل يوميًا حاليًا.