: آخر تحديث

"بي أس ايه" الفرنسية لصناعة السيارات تستعد لمغادرة إيران

باريس: أعلنت مجموعة "بي اس ايه" الفرنسية لصناعة السيارات الاثنين، انها تستعد للانسحاب إيران التي تشكل سوقها الاولى في الخارج، تنفيذا للحظر الاميركي على طهران بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الإيراني.

وأعلنت المجموعة في بيان انها "باشرت عملية تعليق نشاطات مشاريعها المشتركة تطبيقا للقانون الاميركي من الان حتى السادس من أغسطس 2018". وتنتج هذه المجموعة سيارات بيجو وسيتروين، ودخلت في مشاريع مشتركة مع شركات إيرانية لتصنيع السيارات، وباعت العام الماضي 444600 سيارة في إيران.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد