قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


صنعاء:
تلقى رئيس مجلس الوزراء اليمني الدكتور علي محمد مجور رسالة جوابية من نظيره الفرنسي فرانسوا فيون رداً على رسالته حول الجهود التي تبذلها السلطات الفرنسية لاستكمال التحقيق وإجراءات البحث وانتشال الصندوقين الاسوديين للطائرة اليمنية المنكوبة قبالة سواحل جزر القمر أواخر يونيو الماضي .

وسلمت الرسالة إلى وزير الدولة مدير مكتب رئيس الوزراء عبد الرحمن طرموم المسؤولة الفرنسية عن العلاقات مع عائلات ضحايا الطائرة اليمنية المنكوبة كريستين روبيشون خلال استقباله لها اليوم بصنعاء .

وفي اللقاء أكدت المسؤولة الفرنسية ان الظروف والطبيعة الجغرافية للمواقع التي يوجد فيها الصندوقين تطلبت تحديد نوع المعدات المطلوبة في استكمال البحث، مشيرة بهذا الصدد إلى ان الحكومة الفرنسية وجهت باستئجار سفينة متخصصة مزودة بروبوت متطور فيه كل إمكانيات البحث والتصوير والمسح لتتمكن من النزول إلى أعماق كبيرة في البحر تزيد عن 1200 متر وتحديد مواقع الصندوقين وانتشالهما والتي ستصل إلى الموقع في اليومين القادمين .

وقالت روبيشون :quot;ان التضاريس الجبلية الصعبة في عمق البحر ساهمت في تأخير عمليات البحث عن الصندوقين الأسودينquot; . وأضافت :quot; ان خبراء وفنيين فرنسيين ويمنين ومن جزر القمر سيشاركون في الأعمال الفنية لانتشال الصندوقين الأسودينquot; .

من جهته أشاد وزير الدولة مدير مكتب رئيس الوزراء بالجهود التي تبذلها السلطات الفرنسية لاستكمال التحقيق ومعرفة الملابسات الحقيقة وراء تحطم الطائرة اليمنية المنكوبة، مؤكداً ضرورة العمل على استكمال البحث حتى يتم انتشال الصندوقين الأسودين وتحليل معلوماتهما وفحصهما بالتنسيق مع الخبراء من فرنسا واليمن وجزر القمر وبما يكفل التوصل إلى النتائج التي تكشف الأسباب الرئيسية والحقيقية وراء هذه الكارثة .