"إيلاف" من بيروت: واجهت النجمة العالمية مادونا موجةً كبيرة من الغضب والعتب بعيد إلغاء حفلها الذي كان مقرراً في ميامي مع نهاية الأسبوع الماضي. ما اضطرها لنشر فيديو تقدم فيه اعتذارها موضحة خلفيات قرارها الصعب

فبعدما اشتدت موجة الاعتراض والعتب عليها بسبب إلغاء حفلها ضمن جولة مدام x قبل ساعتين فقط من موعد العرض، قيل أن زوجها السابق غي ريتشي قد رفع عليها دعوى في محكمة الطلاق الخاصة بهما في 23 ديسمبر طالب فيها "بتنفيذ حكم أو أمر" يتعلّق في المكان الذي ينبغي أن يقضي فيه بعض أطفال مادونا الستة عيد الميلاد بحسب ما ورد في صحيفة DailyMail.com.

وفيما ادعى أحدهم أن "مادونا كانت غاضبة جداً خلال الاستعدادات للحفل بسبب قلة المبيعات، وطردت اثنين من الموظفين، ثم ألغت العرض!



وعليه، فقد نشرت فيديو يوثِّق لحظات صعودها إلى منصة المسرح ويُظهر صعوبة حركتها وسط الألم الشديد الذي كانت تعانيه عبر حسابها الخاص على "إنستغرام". وأرفقته بتوضيحٍ شرحت فيه أنها بينما كانت تتسلق السلم لتؤدي "Batuka" مساء السبت في ميامي، كادت تبكي من ألم جرحها الذي يفوق القدرة على الاحتمال. وقالت: كان ألمي لا يوصف في الأيام القليلة الماضية، ولقد قدمت الصلوات قبل كل أغنية قدمتها حتى استطعت إكمال العرض".
أضافت: لقد استجاب الرب لصلواتي وأنا أعتبر نفسي محاربة بقدرتي على المتابعة لنهاية الحفل. فأنا لم أستسلم ولم أعتد الاستسلام!! ولكن هذه المرة لا بد لي من الاستماع إلى جسدي. فهذا الألم الكبير جاء بمثابة التحذير. ولقد قضيت اليومين الأخيرين مع الأطباء أجري المسح الضوئي، والصور الصوتية والأشعة السينية. ولقد أوضحوا لي أنني إن كنت سأواصل جولتي - يجب أن أستريح لأطول فترة ممكنة حتى لا ألحق بجسدي ضرراً أكبر ولا يمكن إصلاحه لاحقاً."
وقدمت شرحها آملة تقبّل اعتذارها: "لم يسبق أنني سمحت لأي إصابة أن تمنعني من الأداء. ولكن هذه المرة يجب أن أقبل بأنه لا يوجد عار في أن أكون بشرية، وأن أضغط على زر "الإيقاف المؤقت" لضرورة الراحة استجابة لإنذار الجسد. أشكر تفهمكم وحبكم ودعمكم. فالرب لديه الرحمة، ولا بد للألم من أن تتغيّر، وأنا سأبقى مدام x المحاربة. لكنني كنت مضطرة لإلغاء برنامجي الأخير بعدما قضيت اليومين الأخيرين مع الأطباء. وأتمنى لكم أعياداً سعيدة على أمل لقائكم قريباً

I was in tears from the pain of my injuries, Which has been indescribable for the past few days With every song I sang, I said a prayer that I would make it to the next and get thru the show. My prayers were answered, And I made it. I consider myself a warrior I never quit, I never give in, I never give up!! However this time I have to listen to my body And accept that my pain is a warning I want to say how deeply sorry I am to all my fans. For having to cancel my last show I spent the last two days with doctors Scans, ultra sounds, Xrays Poking and probing and more tears. They have made it very clear to me that if l’am to continue my tour— I must rest for as long as possible so that I don’t inflict further and Irreversible damage to my body. I have never let an injury stop me from performing but this time i have to accept that there is no shame in being human and having to press the pause button.............. I thank you all for your understanding, love and support. As the Words to Batuka go........... It’s a Long Road..........Lord Have Mercy????????. Things have got to change. And they will because MADAME ❌. is a fighter!! Happy Holidays to Everyone ♥️???? #madamextheatre #thefillmoremiamibeach @orquestra.batukadeiras.pt

A post shared by Madonna (@madonna) on