قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

حذرت دراسة طبية حديثة من مخاطر الشخير التي قد تؤدي الى تطور مرض الزهايمر.

وأكد الباحثون أن الشخير بقوة، والذي يترافق في كثير من الأحيان مع حالات انقطاع النفس دوريا أثناء النوم، قد يؤدي إلى تراكم مادة "بيتا-أميلويد البروتينية" السامة في الدماغ، والتي تشكل أرضية لتطور أمراض مثل ألزهايمر. ويؤكد العلماء الأميركيون، أنه "كلما ازدادت حالات توقف النفس أثناء النوم، ارتفعت نسبة تراكم المواد السامة في الدماغ".

شمل البحث مجموعة من المشاركين فاقت أعمارهم الـ 55 عاما، تبين أن الذين يعانون من انقطاع النفس أثناء النوم، يزداد لديهم وبشكل متواصل تراكم رواسب "الأميلويد" في الدماغ، يرافقه نقص الأوكسيجين، علاوة على أن انقطاع النفس أثناء النوم يؤدي إلى تطور ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب.